إعلامية تهاجم نوال الكويتية وتكشف خدعتها للجمهور على المسرح

هاجمت الإعلامية الكويتية مي العيدان الفنانة نوال الكويتية بسبب حفلها في ختام فعاليات مهرجان “فبراير الكويت”.

مي أكدت أن نوال أدت أغنية وطنية على طريقة “البلاي باك” أو التسجيل المسبق، وهجمتها بقولها: “الناس جاية تسمعك لايف تغنين الأغنية الوطنية بلاي باك؟، نوال لم تقم سوى بفتح فمها وإغلاقه”.

وأضافت: “مو حافظتها لا تغنينها. كبرتِ وصار ما عندك القدرة؟ خلاص أقعدي في البيت وربي بنتك حنين وعيشي على تاريخ إنت سعيدة فيه”، ووصفت صوت نوال بأنه “صوت نكد”.

وكانت نوال الكويتية قد أحيت حفل ختام فعاليات مهرجان “فبراير الكويت” بمشاركة الفنان السعودي عبادي الجوهر، حيث أحيت نوال ثاني فقرات الحفل بمجموعة كبيرة من أجمل أغانيها القديمة والحديثة، ومنها أغنية “أكو مثلك”، و”مثل النسيم”، وذلك وسط تفاعل كبير من الجمهور.

نوال الكويتية و عبادي الجوهر

يذكر أن مي العيدان كانت قد هاجمت نوال الكويتية من قبل بسبب كليب أغنيتها “قضى عمري”، حيث نشرت مقطع فيديو من الكليب، على حسابها الخاص على “انستجرام”، وعلقت عليها بقولها: “بعيد عن صوت النكد نوال اللي ما أحبه أصلًا يجيب لي اكتئاب، والأغنية اللي كإن قاعدين بحسينية ادعي وادعي وقولو أمين.. بس موفقه صديقتي المشاغبه فروح الصراف العسل ومن تقدم لتقدم بس مصيري اصيدج”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.