بطلة مسلسل “للعشق جنون” سوربي شندانا تظهر مختلفة جداً من دون ماكياج

تتمتع الممثلة سوربي شندانا بجمال هندي لافت، مع البشرة السمراء والشفاه المكتنزة، والعينين السوداوين، وهي معايير خطفت انتباه المشاهدين الذين تابعوها في مسلسل ” للعشق جنون” إلا أنّ الصورة التي نشرتها على انستغرام منذ أيّام من ظهرت فيها مختلفة للغاية، ولعلّ السبب ليس السنوات العشر، بقدر التغيير الذي يحدثه الماكياج على وجهها.

إذا سوربي بطلة المسلسل الهندي “للعشق جنون” قبلت التحدي، ونشرت صورة لها على صفحتها الرسمية على انستغرام من أجل المشاركة في تحدي العشر سنوات الذي غزا العالم الأسبوع الفائت، وكان اللافت أنّ جاذبيتها مع الماكياج هي أكثر بكثير في مقارنة سريعة بين صورة اليوم والأمس. وهنا نتذكر نجمات يبدون أجمل بكثير من دون ماكياج.

الممثلة الهندية التي تبلغ من العمر اليوم 27 عاماً عادت في الصورة إلى مرحلة المراهقة، حيث لم تكن معروفة حينها، ولا ريب أنّ الماكياج أحدث نتيجة إيجابية جداً معها، والصورة أظهرت أيضاً أنّ سوربي خضعت لعملية تجميل للأنف بعد الشهرة، رغم أنّه لم يغيرها كثيراً.

تجدر الإشارة إلى أنّ الدراما الهندية لطالما لاقت جماهيرية على الشاشات العربية، وللعشق جنون أحد أنجح هذه الأعمال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.