بعد علاقة صداقة قوية تفاصيل وحقيقة الخلاف بين إليسا ووائل كفوري

بعد علاقة الصداقة القوية التي جمعت وائل كفوري وإليسا دائماً يبدو أن الثنائي نشب بينهم خلاف لم يعلن أي منهم عن تفاصيله، وقد بدء الخلاف للظهور في العلن عندما لم تهنأ إليسا وائل كفوري بألبومه الجديد الذي طرحه الصيف الماضي.

ولم يهنئها وائل هو الآخر كما اعتادا دائماً بعيد ميلادها الماضي الذي احتفلت به في حضور عدد من الفنانين كان من بينهم الفنان عاصي الحلاني الذي شاركها الغناء من أجل الاحتفال بعيد ميلادها.

ولم يكن غياب وائل وإليسا عن تهنئة بعضهما البعض في مناسبتهما الخاصة والعامة هو أمر طبيعي خاصة وقد أعتادا الثنائي على الظهور دائماً كصديقين مقربين أمام الجميع وجمعتهم صداقة من نوع خاص دائماً، ولم يصرح الثنائي بشكل أو بآخر عن الكشف عن سبب خلافهم.

وكانت قد أطلت إليسا على جمهورها في مدينة ستوكهولم الجمعة الماضية من أجل إحياء حفل فني كبير هناك، وسافرت إليسا إلى ستوكهولم بصحبة مدير إعمالها اللبناني أمين أبي ياغي الذي أهتم بالتنسيق لهذا الحفل منذ فترة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.