بالجينز وتسريحة صبيانية….هكذا ظهرت أنجيلينا جولي في حفل زفافها الثاني منذ 17 عاما

حين نتابع أخبار أنجلينا جولي، ونلاحظ أنّها تحوّلت مع السنوات إلى أكثر نجمات هوليوود تميزاً وأناقة، وأنّها صارت مثالاً للإطلالات الراقية، وحين نعود إلى صور ثوب زفافها من Versace، يصعب علينا التصديق أنّها المرأة نفسها التي تزوجت من المخرج بيلي بوب بلوك لا يمت إلى العروس بصلة.

الحب الذي جمعها مع بيلي بوب الذي يكبرها بعشرين عاماً كان عاصفاً جداً، وشكل مادة دسمة للصحافة، لأنّ الثنائي لم يتوان مرّة في إظهار المشاعر أمام عدسات الكاميرات. وفي الخامس من مايو في العام 2000 تزوجت أنجلينا من بيلي في لاس فيغاس مرتدية تيشيرت رمادية اللون وجينز وتسريحة صبيانية المعروفة بقصّة البيكسي، والمؤشّر الوحيد الذي أشار إلى أنّ المرأة العشرينينة عروساً كانت باقة الورود التي حملتها.

أنجيلينا جولي في حفل زفافها الثاني منذ 17 عاما!

الحب الكبير ما لبث أن انطفأ، خصوصاً حين رفض بيلي إنجاب الأطفال، ما جعل أنجلينا تشعر أنّها غير قادرة على الاستمرار، ولعلّنا رأينا لاحقاً ولعها بالأطفال، لذا لا نشعر بأي عجب أن تنهي زواجها الثاني من أجل هذا السبب. وتجدر الإشارة إلى أنّ الزوجة الأولى لبيلي أشارت إلى أن السبب نفسه أنهى زواجهما.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.