تحدد نوع المولود وتبشر بالزواج أو الانفصال.. رؤية الخاتم في المنام خير أم شر؟

أغلب النساء يعشقن الحلي، خاصة الخاتم، فهو لدى المرأة ليس مجرد قطعة حلي، بل الرباط بينها وبين شريك الحياة، ما يجعله القطعة الأقرب لها.

وحتى بالنسبة للرجال فالخاتم أكثر قطع الحلي اعتمادًا، من مختلف فئاتهم وأعمارهم، فهو تقريبًا القطعة الوحيدة التي لا يرى الرجل مشكلة في ارتدائها، على عكس السلاسل التي لا يفضلها الكثيرون وكذلك الأساور الرجالية.

هذا في عالم الواقع، أما في عالم الأحلام فإن رؤية الخاتم في المنام، وفي أغلب الأحيان، هي رؤية خير، لأنها تدل على العظمة والتمكن من شيء، لكن أحيانًا بعض التفاصيل تحمل إشارات غير جيدة، وهذا ما سنتعرف عليه في الأسطر التالية.

يدل الخاتم الفضة الرجالي على السلطة والحكم، وقد يدل أيضًا على الزواج، أما الخاتم النحاس فرؤيته غير جيدة ويدل على الفقر والكرب، وأيضا الخاتم الذهب، خاصة الذي يوجد فيه صدأ، أما كسر الخاتم في المنام فيدل على الخلافات الزوجية، وقد يدل أيضًا على الانفصال.

وإذا رأت المرأة الحامل أنها ترتدي خاتمًا ذهبيا فهذا قد يعني أن المولود ذكر، أم الخاتم الفضي فيعني أن المولودة أنثى، والخاتم ذو الحجر الكريم يعني ذكرًا.

أما المرأة المطلقة فإذا رأت أنها تضع في يديها خاتمًا فهذا يعني زواجًا جديدًا في الطريق لها، وإذا وجدت صعوبة في ارتدائه هذا يعكس بعض العراقيل التي قد تواجهها.

والمرأة غير المتزوجة إذا رأت خاتمًا من الفضة أو من الذهب فهذا يدل على الزواج أو الخطبة، وإذا كان الخاتم من الألماس فهذا يدل أن العريس رجل ثري، وكسر الخواتم في المنام يعني فسخ الخطبة أو وجود مشاكل بين المخطوبين، كما أن الخاتم للعزباء بوجه عام يدل على الوصول إلى الأمنيات وتحقيقها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.