تحليل الشخصية: اختاري رمزاً وإكتشفي أي رسالة نحملها إليك

ما زال هناك مسافة قصيرة حتى خط النهاية.. ونعم هناك عقبات عديدة تمنعك من الوصول

أحياناً نجد أنفسنا ننجذب الى أشياء معينة من دون أن تعرف الأسباب التي تجعل هذا الشيء يعجبنا أو يشد إنتباهنا..

فكل ما نعرفه هو أنه لفت نظرنا. في الواقع هناك مجموعة كبيرة من الأسباب التي تجعلنا ننتبه لأمر معين ونتجاهل كل شيء اخر.. وغالبيتها مزروعة في اللاوعي الخاصة بنا.

في هذا الاختبار هناك ٣ رموز.. كل واحدة منها تحمل رسالة معينة. لذلك إختاري واحدة منها وإكتشفي الرسالة التي نحملها لك.

الرمز الأول

حان الوقت لكي تكوني جدية وتستلمي زمام الامور مجدداً. حالياً كل شيء عبارة عن فوضى عارمة في حياتك وأنت لا تملكين الحد الأدنى من السيطرة لا على أوضاعك المادية ولا على عاداتك في تناول الطعام ولا حتى على عاداتك في الإنفاق.

وطبعاً علاقتك تحتاج الى الكثير من العمل.. بإختصار أي مجال في حياتك يتطلب السيطرة على الذات هو خارج سيطرتك حالياً.

لا يوجد مساحات رمادية في هذه المجالات، فإما تملكين الحوافز التي تجعلك ترتبين حياتك أو لا تملكينها. عليك ان تكوني صادقة مع نفسك وإعرفي ما الذي تريدينه بالضبط. ونحن متأكدين تماماً بأن الفوضى وفقدان السيطرة ليسا ما تبحثين عنه.

حان الوقت لتحمل المسؤوليات والتوقف عن الهروب منها.. البداية قد تكون صعبة ولكن لاحقاً كل شيء سيكون أسهل.

الرمز الثاني

ما عليك فعله هو الإنخراط في الحياة الإجتماعية.. حياة العزلة الحالية لا تعود عليك بالفائدة. ابحثي عن اي نشاط يتطلب عملاً جماعياً سواء في حياتك المهنية أو الاجتماعية وأرغمي نفسك على الانخراط به.

تملكين الكثير من الموهبة ولكنك تحتفظين بها لنفسك لا لانك انانية بل لانك تفضلين التواجد بمفردك معظم الوقت. عليك عدم انتظار الفرص المناسبة كي تقومي بإستغلالها، الفرص لن تهبط عليك من السماء.

يجب البحث عنها والتمسك بها وانت تملكين الوعي الكافي لمعرفة متى عليك إستغلال الفرص. حان الوقت لكي تنفضي عنك غبار العزلة وتنطلقي في حياتك.

الرمز الثالث

ما زال هناك مسافة قصيرة حتى خط النهاية.. ونعم هناك عقبات عديدة تمنعك من الوصول. ولكن ما يجب وضعه بالحسبان هو أن العقبات التي تم تجاوزها حتى الان عديدة والجهد الذي وضع هائل وبالتالي الإستسلام ليس خياراً.

ما زال في داخلك القوة التي تمكنك من مواجهة هذه العقبات.. خذي نفساً عميقاً وضعي خطتك وأكملي حتى النهاية. انت تستحقين الوصول الى هدفك.. الإستسلام حالياً يعني العودة الى نقطة البداية، وهذا بالتأكيد ما لا تريدينه.

تسلحي بالصبر والقوة، فالنهاية قاب قوسين أو أدنى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.