كيف سيؤثر خسوف الشمس والقمر على حظ برجك في 2019؟

عندما يحدث خسوف القمر أو الشمس تتغير وضعيات الشمس والقمر والأرض. وهو ما يؤثر بطريقة سلبية أو إيجابية على مواليد الأبراج. فكيف يظهر هذا التأثير في العام 2019؟

5- 6 يناير: خسوف الشمس الجزئي في الجدي
في هذه الحالة على مواليد الأبراج توقع حدث طارئ وخصوصاً في مجال السفر. فقد يتم إرجاء إو إلغاء بعض المواعيد والرحلات. ومن الممكن أيضاً أن يتلقوا مبادرة من جهة لا يتوقعونها في مجال ما وتشكل مفاجأة سارة بالنسبة إليهم. كما قد يدفعهم الخسوف في هذه الفترة إلى تغيير بعض أفكارهم واعتقاداتهم وأحكامهم التي لطالما تمسكوا بها.

20 – 21 يناير: خسوف القمر الكامل في الأسد
في هذه الفترة من الممكن أن يواجه مواليد الأبراج حالات من الانفعال على مستوى المشاعر. كما قد ينعكس ذلك سلباً على مزاجهم حيث يشعرون بالاستياء والانزعاج لأتفه الأسباب. ولهذا لا يُنصحون ببدء مشاريع جديدة.

2 يوليو: خسوف الشمس الكامل في السرطان
تشكل هذه المرحلة فرصة مهمة للتخلص من تأثير المشاكل التي واجهها مواليد الأبراج في وقت سابق. كما أنها مناسبة للإقلاع عن اتباع عادات سيئة وضارة. ويحب خلالها إعادة النظر في بعض المشاريع والأحداث السابقة لأخذ الدروس منها.

16-17 يوليو: خسوف القمر الجزئي في الجدي
يمكن مواليد الأبراج أن يعيشوا في هذه المرحلة أحداثاً جديدة تساعد على تحسين نوعية حياتهم. كما أنها تعتبر مثالية جداً للتعبير عن المشاعر أو لتمتين وبناء علاقات اجتماعية جديدة. وقد تستدعي تغيير بعض التصرفات القديمة.

26 ديسمبر: خسوف الشمس الجزئي في الجدي
يتأثر بهذه المرحلة تحديداً مواليد الجدي والسرطان والجوزاء والقوس. وهي قد تساعد على تغيير أوضاعهم المالية بعدما شهدت الكثير من المصاعب.
فقد تزداد أرباحهم وتُحل الكثير من مشاكلهم التي كانوا يعتقدون أنها معقدة. وقد يحضّر لهم شركاء حياتهم مفاجآت سارة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.