بسبب عاصفة ثلجية أم تضحي بحياتها لتحمي ابنتها!

أم أُسترالية تضحي بحياتها لتحمي ابنتها من عاصفة ثلجية كبيرة تعرضت لها ، وهي داخل سيارتها وبرفقتها أبنتها الصغيرة، واحتضنت الأم بنتها بقوة لتحميها من زجاج السيارة المتناثر بسبب العاصفة الثلجية.

وكتبت الأم الأسترالية فيونا عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك قصة تضحيتها مع ابنتها، وأوضحت أنها كانت في طريق عودتها إلى المنزل من بلدة “كينغ اروي” بصحبة ابنتها الصغيرة، وتسبب العاصفة الثلجية في تكسير زجاج السيارة مما اضطر الأم للتضحية بحياتها، واحتضان ابنتها الصغيرة لتنقذ حياتها.

ونشرت الأم صور لها بعد هذا الحادث، وتظهر في الصور مصابة بالكدمات في الذراعين، والظهر، والرأس.

وقد فرحت الأم بردود فعل، وتعليقات متابعيها الذين أثنوا على شجاعتها، وحمايتها لابنتها.

ووجهت الأم الأسترالية نصيحة هامة لجميع متابعيها، وهي عدم قيادة السيارة خلال العاصفة الثلجية، وخاصةً عند وجود أطفال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.