مفاجأة! هكذا يكشف فايسبوك أسرار حياتك العاطفية

ما لا يعرفه الكثيرون هو أن “فايسبوك” يكشف، من خلال بعض الإشارات، تطور الحياة العاطفية لدى المستخدمين، مما قبل الارتباط إلى الزواج فالانفصال. هذا ما توصل إليه باحثون ضمن مجموعة علمية تطلق على نفسها اسم “فايسبوك داتا ساينس”. فقد وجدوا أنه يمكن “الذكاء الاصطناعي” تحليل تصرفات الأشخاص على نحو أفضل من الخبراء النفسيين.

“فايسبوك” يكشف حدوث العلاقة قبل إعلانها

بحسب الدراسة يمكن “فايسبوك” أن يكشف ارتباط بعض الناشطين بعلاقة عاطفية قبل حوالي 100 يوم من تغييرهم الحالة من “أعزب” إلى “متزوج”. فهؤلاء يقومون عادة بنشر تعليقات وأقوال شائعة تحتوي على كلمات مثل “الحب” ومشتقاتها و”السعادة” ومشتقاتها. كما يظهرون الكثير من الإيجابية في مشاركاتهم… ويفعلون ذلك مرتين كل 12 يوماً في المتوسط.

“فايسبوك” يعرف عمر حياتك الزوجية

اكتشف المشاركون في الدراسة أن العلاقة بين الأشخاص الذين يحافظون على حالة “متزوج” لأكثر من 3 أشهر قد تستمر 4 سنوات على الأقل. وتوصلوا من خلال مراقبتهم إلى أن احتمال الانفصال لدى هؤلاء ضعيف جداً.

“فايسبوك” يقول متى تنفصلين عن زوجك

هذا ما أكدته الدارسة. فقد أشارت نتائجها إلى أنّ معظم حالات الانفصال بين الأزواج أو الأحباء تحدث في أشهر مايو ويونيو ويوليو كما في شهر فبراير. وأشاروا إلى أن هذا يسبق العطلات التي يرغب بعض الأشخاص في تمضيتها من دون مشاكل.

“فايسبوك” يتجسّس على خلافاتكما

بحسب الباحثين، يقوم الرواد، قبل أسبوع من انتهاء علاقتهم العاطفية، بالتواصل بشكل متكرر وظاهر مع أصدقائهم. كما يكثفون الرسائل التي يوجهونها إلى أفراد عائلاتهم. وفي يوم الانفصال ترتفع نسبة التواصل إلى 225%. وهذا يحدث عند تلقي الدعم النفسي من الأهل والأصدقاء.

“فايسبوك” يخبئ لك هذه المفاجأة…

من أفضل النتائج التي توصل إليها الباحثون أن الأشخاص الذين يتواصلون مع الآخرين عبر “فايسبوك” يعيشون لوقت أطول من أولئك الذين يكتفون بالتواصل المباشر. والسبب هو أن هذا الموقع يتيح الحصول على الدعم والتشجيع والعواطف الإيجابية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.