إلى المرأة السعودية.. خبر سار جديد!

من المؤكد أن العام الحالي كان سنة المرأة السعودية بامتياز، خصوصاً مع حصولها على سلسلة من الامتيازات وقدرتها على تحصيل عدد من الحقوق، في طليعتها الحق في القيادة.

وفي هذا السياق، أعلن مدير الإدارة العامة للمرور في السعودية العميد محمد البسامي أن قيادة المرأة للسيارات في المملكة ستخضع لقوانين المرور المعمول بها، ولن يكون هناك أية اشتراطات خاصة بشأن قيادة المرأة للسيارة.

علماً أن البدء في تطبيق قرار قيادة المرأة سيكون في 10 شوال المقبل. وفي هذا السياق، تجري اجتماعات للتجهيز والترتيب والتنظيم وتهيئة مدارس تعليم القيادة لاستقبال المتدربات، على أن يتم الإعلان عن جدول زمني لذلك في وقت قريب.

وفي هذا السياق، لفت مدير الإدارة العامة للمرور في السعودية إلى أنه سيتم وضع مدارس جديدة لتعليم القيادة للنساء خلال الأشهر المقبل، مؤكداً أن الهدف من هذه المدارس تأمين السلامة المرورية.

وأشار إلى أنه بالإمكان استبدال الرخص النسائية الدولية حسب الاتفاقيات.

وأكد المسؤول السعودي “أننا نبحث مع وزارة العمل والشؤون الاجتماعية على إنشاء مراكز توقيف نسائية لاستخدامها عند الحاجة، فالشرطة النسائية موجودة في العمل الأمني”.

وفي سياق متصلّ، قال اللواء منصور التركي المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية إن “للنساء حقَ القيادة في جميع الطرقات وبين المدن”.

وكشف انه يمكن للمرأة أن تقود سيارتها بين المدن واستخدامها للسفر، حيث أنها حظيت برخصة تؤهلها لاستخدام السيارة، كيفما شاءت وفق الأنظمة والقوانين المرورية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.