متى يكون الشريك “توأم روحك”؟

تعريف توأم الروح ليس واضح كثيراً لانّ لا يؤمن الجميع بهذا المبدأ! فهل فعلاً هناك شخص وُلد لأجلنا فقط؟ هل هناك شخص في مكانٍ هو المثالي لنا وهو من يكملنا؟

سأل موقع Huffpost أخصائيي علاقات لأجل تعريف معنى “توأم الروح” أو متى يمكن أن نعلم أننا وجدنا توأم روحنا، وهذه هي العلامات!

إذا كان ينتمي الى أحد هذه الابراج، احتفظي به فهو رومنسي ولن يخونك مطلقاً!

هي عندما تتفق مع الشخص بسرعة وسهولة

من الممكن أن نتفق مع الكثير من الأشخاص، لكن أحياناً لا يمكننا أن نفسر الانجذاب القوي بيننا وبين بعض الأشخاص حيث يكون لا يقتصر فقط على الآراء إنما يكون متعلق باسلوب الحياة والرغبات وحتى الشكل الخارجي!

هنا نعلم أنّ هناك رابط روحي أقوى من الاتفاق!

هي عندما لا تعني المشاكل شيئاً

هذه الصلة بينكما تمكنكما من أن تتحديا أي مشكلة وأن تتخطيا كل العوائق أمامكما! فهذا يعني أنّ لم يتمكن أي شيء أن يكسر هذه الصلة وبالتالي لم تفترقا!

هي عندما تحب الشخص رغم شوائبه

العلاقة تكون مبنية على الحب، فمهما تغير الشريك يبقى الحب أقوى من أن يفرقكما! هنا تعيان انّكما تحبان بعضكما من دون التفكير بسطحية، فالمثاليات لا تعني لكما شيء!

هي عندما تحاربان لتنجح العلاقة

أنتما لا تستسلمان، فبعد أي مشكلة تجدان أنفسكما تحاولان اصلاح الأمور بدلاً من ترك العلاقة! هنا تعلمان أنّ الحب الحقيقي وتخطى القواعد.

هي عندما يمر وقت طويل وما زال الشعور نفسه

قد تكون هذه العلامة الأفضل! فهو توأم روحك عندما تبقى المشاعر ذاته حتى بعد سنوات كثيرة، وعندما يبقى الحب قائم من دون أن يشعر أي طرف بالملل وكأن العلاقة كل يوم تعود للحياة!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.