الأمور التي تجبر المرأة على انهاء العلاقة حتى لو كانت تحب الشريك

أحياناً الحب ليس كل شيء في العلاقة، ويمكن للحب أن ينتهي بمجرد صدور تصرفات غير لائقة، فهذه التصرفات إن كررت، تستبدل بطاقتها السلبية شعور الحب هذا.

في التالي جمعنا لكم مواقف تجعل المرأة تترك الشريك حتى لو كانت متيمة بحبه، وفي هذه الحالة، سيدخل الرجل بصدمة عاطفية لأنّه يتوقع أن يحصل على حب غير مشترط من الشريكة ولذلك لا يفكر بكل خطوة.

عندما يكون الرجل غير مسؤول ويشرعها أنّه ليس من الممكن أن تعتمد عليه! تغادر في هذه الحالة لأنّ وجوده مثل عدمه.
عندما يضع لها الرجل متطلبات أو شروط، فتفعل المستحيل لتستوفي لها، فتفشل بكل مرة وتتحطم ثقتها بنفسها! هنا ستقف عن المحاولة وهذا إن وجدت أنّ هذه الشروط غير موجودة بعلاقات أخرى.

عندما تشعر انّها ليست الوحيدة بالعلاقة، خاصةً إن كان الزوج يحب النساء بشكل كبير ودائماً يشعرها انّه ينظر لامرأة أخرى.

ما هي اتيكيت إنهاء العلاقة العاطفية؟

عندما يكون الرجل مسيطر فشتعر انّه لا يثق بها!

النكد من صفات النساء الجميلة، لكن بحال كان الرجل يحب “النكد” فالمرأة ستهرب من الكاقة السبية، هذا لانّ النساء دائماً يفضلن الرجل الذي يدعم لا الرجل الذي يحطّم!

عندما يكون مختلف عنها كثيراً ويتبع اسلوب حياة لا يشبهها! دائماً المرأة ستعطيه فرصة التغير، لكن بعد الفشل عدة مرات، ستغادر العلاقة!

عندما يكون الرجل بنفسية “طفولية” ويبحث عن بديل لأمّه بشريكته!

عندما تقوم هي بكل المجهود وهو لا يقوم بشيء!

عندما يكون الرجل غير واضح ولا يتحدث عمّا يريده حقاً!

عندما تكون المخططات المستقبلية مختلفة بشكل كبير!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.