في هذا العمر تحديدًا يمر الزوجان بمشكلات مادية كبيرة!

المشكلات المادية التي يمر بها الثنائي لا تقلّ أهمية عن المشكلات الزوجية المتعلقة بتصرفاتهما والمسائل الأخرى التي يتشاجران بسببها.

صحيح أن المشكلات المادية قد تصيب كل فرد منا وفي أي وقت كان لكن الدراسات قد أثبتت أن المشكلات المادية تصيب الأزواج والأفراد في سنّ معينة أكثر من أي وقت آخر وتكون الأصعب في هذا العمر بالذات.

أظهرت دراسة اجرتها شركة “كلير سكور” المختصة بإدارة الحسابات البنكية والموازنة المادية، أن سنّ الـ31 هو الأصعب في حياة الإنسان ماديًا والأزواج عى وجه خاص. ويعاز ذلك الى انّه في هذا العمر بالذات يتخذ الإنسان قرارات مصيرية وبالغة الأهمية والتي تتطلب منه انفاق الكثير من الأموال.

في هذا السنّ يتخذ معظم الرجال قرارًا بالزواج او بشراء منزل، وان أقدم الثنائي على دخول القفص الذهبي سيكونان امام الكثير من التغييرات ان في ديكور المنزل ام بأمور أخرى.

وبحسب الدراسة، فإن الزواج في هذا العمر والتكاليف المتعلقة به وشراء المنزل هم الأكثر استنزافًا لمدخرات كلا الزوجين. ومن التطورات الأخرى التي تتطلب من الثنائي انفاق الكثير من المال هي ولادة أول طفل والسفر برحلة شهر العسل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.