5 خطوات لإقناع زوجك بتغيير عاداته السيّئة بعد الزواج.. اتّبعيها لتحقيق التوازن في حياتك الزوجية

تملّ بعض السيدات من تصرفات الزوج السيئة خاصة بعد زواجهما، ولكن من الخطأ الاعتقاد أن الطلب المتكرر سيفي بالغرض، فيقول الخبراء أنّ الرجال عادة لا يستجيبون بسهولة للطلب المزعج ولكن يستجيبون للطلب الذي يحتوي على المنطق. من هنا نقدّم لك بعض الخطوات التي يمكنك أن تتبعيها لتغيير بعض العادات في زوجك من دون إلحاح.

1. ضبط النفس
عندما يزعجك تصرف ما، تماسكي نفسك ولا تبدئي بمهاجمته. هذا الأسلوب لن يساعد في حل المشكلة، بل سيزيد الأمر سوءا، وربما وسيدفعه إلى الغضب والعناد، لا تسمحي لشخص ثالث بالتدخل بينكما، بل اجعلي الأمر سراً، حتى يمكنك معالجة الأمر بهدوء.

2. إقناع الزوج
حاولي أن توصلي ما يدور بداخلك لزوجك. يجب عليك إقناع الزوج بشتّى الطرق المختلفة أن ما يفعله يضايقك وتضعينه ضمن العادات أو الصفات السيئة. لابد أن توضحي له أضرار هذا التصرف وتأثيره سلبا على حياتكما الزوجية. فبدون إقناع لن يٌبدي الزوج أي اهتمام تجاه الإقلاع عن هذه العادة أو الصفة التي تكرهينها، هذا أمر طبيعي إذا لم يدرك الشخص الخطأ أو مساوئه، لن يفكر بتجنبه.

3. دعم الزوج
بعد إيصال الفكرة للزوج واقناعه بها، عليك التركيز على بعض النقاط المهمة للوصول إلى غايتك، نعم، تذكري أن تدعمي زوجك وتقديم كل العون له للتخلص من هذه العادة. ليس من السهل على المرء أن يقلع عن إحدى صفاته أو عاداته بغض النظر إن كانت جيدة أو سيئة. الزوج في هذه المرحلة يحتاج إلى من يدعمه ويقف بجواره.

4. التقدير
حاولي تقدير الزوج وتشجيعه. كلما اتخذ بعض الخطوات الإيجابية في طريق الإقلاع عن هذه العادات السيئة، حتى ولو كانت خطواته بسيطة وبطيئة. تقديره وتشجيعه سيجعله يتمسك بهدفه ويبذل الكثير لأجله.

5. التحلي بالصبر
وأخيرا عليك التحلي بالصبر، فالتخلي عن العادات السيئة ليس بالأمر السهل، لذا يجب أن لا تستسلمي لعادات زوجك السيئة، بل ادفعيه للتخلص منها، واصبري حتى تصلى إلى هدفك، وإياك واليأس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.