أخطاء ماكياج قد تدمر صورك… إنتبهي منها

وفقاً لأحدث الدراسات، إن المرأة تقضي 3 ساعات في اليوم على مواقع التواصل الإجتماعي وتحمّل أكثر من صورتين لها يومياً، لذلك فهي معرضة كثيراً لأن تظهر بإطلالة غير ناجحة من دون أن تعلم. لذلك قررت ياسمينة أن تجمع لك أهم أخطاء الماكياج التي تدمر إطلالتك في الصور من دون أن تعلمي. إنتبهي منها، وابقي دائماً متألقة بإطلالة ناجحة ومثالية.

لن نتكلّم كثيراً عن ماكياج البشرة وألوان كريم الأساس وأحمر الخدود، لأن التطبيقات المحملة على الهواتف كفيلة اليوم بتصحيح هذه الأخطاء والتعديل في لون البشرة. من هنا، لا بدّ أن تتعرفي على أهم الخطوات التي تفقدك جاذبيتك والتي تقوم على:

تحديد الحواجب بأسلوب مبالغ فيه: عادة تؤخذ صور السيلفي من زاوية أعلى من الرأس تبرز جمال العيون وجاذبيتها، وفي الوقت عينه ، تسلط الضوء على رسمة الحواجب. لذلك، إحرصي على تحديدها بأسلوب ناعم وطبيعي من خلال اختيار قلم التحديد بلونه المثالي، والإكتفاء بملء الفراغات بنعومة بدلاً من رسمها كقطعة واحدة.

اعتماد البودرة البيضاء بكثرة تحت العيون: فئة كبيرة جداً من النساء تبالغ في تبييض ما تحت العين بغية تأمين الإشراق اللازم للإطلالة، لكن في الحقيقة، إن هذه الخطوة بالذات تكشفها الكاميرا ولا تستطيع التطبيقات إصلاحها، لأن الفرق سيظهر في الصورة ما بين العين والخد ليقسمها الى قسمين غير متناسقين. هذه الطريقة تفسد تناغم مظهر التكاوين في ما بينها.

عدم اعتماد الماسكارا: حتى ولو أردت أن تظهري بإطلالة طبيعية، فإن القليل من الماسكارا لن تشوه إطلالتك الناعمة، بل على العكس ستبرز رسمة وجمال عيونك بأسلوب جذاب. يُذكر أن عدسة الكاميرا لا يمكنها أو تبرز كثافة الرّموش بشكل واضح، ما يفقد العين جاذبيتها ويجعلها تبدو باهتة.

نسيان الشفاه مشققة من دون لون أو ترطيب: صحيح أنه يتم التركيز دائماً على ماكياج العيون من أجل التقاط صور جميلة، لكن في المقابل لأحمر الشفاه أهمية كبيرة في منح المرأة وجهاً مشرقاً ونضراً بأسلوب غير مباشر. لذلك، إن ترك الشفاه مشققة من دون ترطيب حتى، يبهت الإطلالة ويجعلها غير مكتملة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.