من هو الرجل الذي يستحقّ أن تنعتيه بأنّه من أشباه الرجال؟

“لا بأشباه الرجال ولا بأنصاف الحلول… هذه أمو لا ترضيني”. مقولة تكاد تكون كل امرأة بيننا قد قالتها مرّة على الأقلّ، ولكن من هو الرجل الذي يعتبر من أشباه الرجال؟! تعالي نكتشف الصفات التي تضعه مباشرةً في هذه الخانة!

الكاذب

إن الرجل الحقيقي لا يخجل بما فعله، ولا بواقعه ولا بأفكاره ولا بوضعه المادي والعائلي فلم اللجوء الى الأكاذيب اذاً؟ طبعاً لا يمكننا أن نعتبر من يختلق مواقف غير موجودة وبطولات لا أساس لها، ومن لا يقول الحقيقة كاملة مجاهراً بما فعله أنّه رجل يستحقّ تضحياتك وحبّك ووقتك!

الخائن

الرجل الحقيقي لا يخون. الرجل الحقيقي يلتزم وحين يفشل يواجه ويبحث عن الحلول مع حبيبته وإن لم يجدها، ينسحب. ولكنّ الرجل الحقيقي لا يوهمك بأنّه يحبك، ويعشقك وبآنّك محور حياته وتفكيره وهو يلهو مع أخرى. يغشّها ويغشّك. الخيانة ليست من شيم الرجال! كيف تعرفين أنّه يخونك؟

الاستغلالي

هذه نقطة بالغة الأهمية وأصرّ عليها كثيراً. فالرجل الحقيقي يعطي من دون حساب ويبذل نفسه من غير مقابل. فلا يستغلّك لا مادياً ولا معنوياً ولا جسدياًِ لأغراض مقيتة في نفسه. الرجل الحقيقي عزيزتي، يبذل كلّ جهده كي يكون سندك وليس العكس.

الجبان

الرجل هو القوّة، هو الشجاعة وهو الاقدام! الجبان هو من لا يدافع عن كرامته حين تتعرض للهجوم. فالرجل الحقيقي عزيزتي لا يخاف، يل يُقدم، يغامر ولا يختبىء خلف المواقف!

هل اتّضحت الصورة لديك؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.