التدليك بالأفاعي: جلسة تدليك مرعبة ولكنها مفيدة

يعتبر التدليك بالأفاعي على الأرجح الطريقة الأكثر رعبا للاسترخاء. فلكم أن تتخيلوا 6 أقدام أو أكثر من جسم زلق يتلوى على جسدكم العاري، مشهد قد لا تتخيله ولكنه حقيقي ويحدث كل يوم في قاعات مساج خاصة في الفلبين. وليس ذلك فحسب، بعض هذه الثعابين الكبيرة قد تميل للضغط على جسمك بفطرتها، مما يسبب لك شعورا متناقضا من الاسترخاء والتوتر. ومع ذلك، كما قلنا هناك أشخاص يذهبون بأرجلهم للحصول على تدليك بالأفاعي تجربة قد تؤدي بلا شك إلى دفعة قوية من الأدرينالين.

تزن بعض الثعابين العملاقة ما مجموعه 550 باوند كما أنها تعمل على الجلد والعضلات. لحسن الحظ، يتم تكميم أفواه هذه الزواحف قبل جلسة التدليك، فلا داعي للشعور بالخوف من أن تلتهمك أثناء الجلسة!

التدليك بالأفاعي لا يشمل فقط الأصناف الكبيرة، بعض الشركات تستخدم الثعابين الصغيرة أيضا. لذلك لا ينبغي أن تندهش عندما يتم استخدام مزيج من الثعابين الكبيرة والصغيرة على جسمك معًا، الزواحف الكبيرة والصغيرة تحقق التدرج في الضغط والتدليك بنفس الطريقة التي يقوم بها مدلك ممارس بحيث يتم تطبيق الضغط بكثافات مختلفة أثناء جلسة التدليك.

بدأت تقنية التدليك بالأفاعي تظهر كمهنة في أوائل عام 2013، وكان يعتقد في البداية أن المجانين وحدهم سيقومون بذلك، ولكنها لاقت رواجا وشعبية كبيرة بين فئات مختلفة من الناس.

في الفلبين، يقوم المدرب بإطعام الثعبان 10 دجاجات قبل أن يتم إدخاله إلى جلسة التدليك من أجل التأكد من أنها لن تلجأ إلى سلوك مفترس. وتستمر الجلسة لمدة ساعة كاملة، على الرغم من أن معظم العيادات تقدم جلسات تصل إلى 15 دقيقة فقط. وذلك تماشيا من طبيعة ونوع الثعبان.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.