أفضل 5 علاجات منزلية لجروح اللسان

جروح اللسان هو حالة شائعة مزعجة ومؤلمة تؤدّي غالباً ما تلتئم من تلقاء نفسها دون أي علاج. تتعدّد أسباب هذه الجروح بما في ذلك العض بالخطأ على اللسان أو تقرحات اللسان أو تناول الأطعمة ذات الحواف الحادة التي قد تخدش اللسان. غالبًا ما تزول بسرعة وبدون ألم، ولكن من المهم علاج الجرح العميق الذي ينزف على الفور لتجنّب الالتهابات.

فيما يلي 10 علاجات منزلية متاحة بسهولة لعلاج هذه الحالة

1- الشطف بالماء

الغرغرة بالماء المالح هي طريقة سهلة وفعالة لعلاج الجروح في اللسان. في حين قد يبدو أن الملح لن يؤدي إلا إلى تفاقم الألم، فالعكي صحيح. تحتوي المياه المالحة على خصائص مضادة للبكتيريا، والتي تحمي اللسان من الالتهابات.

لذا، تساعد الغرغرة به على تنظيف اللسان من أي جزيئات طعام قد تحول دون الشفاء السريع وتسبب الالتهابات. كل ما عليك فعله هو أخذ كوبًا من الماء الفاتر، وخلط ملعقة صغيرة من الملح فيه والغرغرة بهذا الخليط 3-4 مرات في اليوم. تأكد من أن الماء ليس ساخناً جدّاً.

2- مكعبات الثلج وغيرها من الأطعمة الباردة

قد تكون مكعبات الثلج أفضل علاج لجرح اللسان. ليس فقط لتسريع عملية الشفاء، بل أيضا لتخدير الأعصاب في المنطقة، وبالتالي منع الإحساس بالألم والحرق. من المستحسن أمتصاص برش الثلج حوالي 3-4 مرات في اليوم لمدة 10-15 دقيقة.

يمكنك أيضًا أن تناول البوظة المجلّدة للحصول على نفس التأثير. من الأفضل الابتعاد عن الطعام الحار والتوابل لأنها تؤدي إلى تفاقم الإصابة وزيادة تأجيجها، ولهذا من الأفضل التمسّك بالأطعمة الباردة مثل اللبن والآيس كريم.

3- الكركم والعسل

من الشائع استخدام الكركم لعلاج الجروح الطفيفة والحروق لأنه يمتلك خصائص طبيعية لشفاء الجلد وتجديد الخليا. كما ان العسل فعال جدًا في هذه الحالة لأنه يخفّف من الألم ويوفّر طبقة واقية لللسان.

إن تناول ملعقتين صغيرتين من العسل يوميًا يمكن أن يكون فعالاً جدًا عند قضم اللسان. ولكن الطريقة المثالية لعلاج ذلك هي عن طريق مزج من الكركم مع العسل. اخلطي ملعقة صغيرة من العسل، ثم إضيفي اليها القليل من مسحوق الكركم. ضع هذا الخليط على الجرح واتركيه لفترة طويلة.

سيشكل العسل طبقة واقية على الإصابة، في حين أن الصفات المضادة للبكتيريا والمضادة للميكروبات في الكركم ستبدأ في العمل على شفاءها.

4- الخميرة

​​تعد الخميرة من الأدوات المنزلية التي يمكن الوصول إليها بسهولة، والتي تعمل بشكل رائع على شفاء جرح اللسان لأنها تساعد على قتل البكتيريا وتقليل التورم. خذي ملعقة صغيرة من الخميرة وامزجيها بالماء وستحصلي على مزيج مائي رقيق. باستخدام طرف قضيب القطن، ضعي الخليط على المنطقة المصابة.

5- هلام الصبار

تعد الألوة فيرا من النباتات الاستوائية التي تشتهر بخصائصها الطبّية. يحتوي الصبار على مركب سابونين الكيميائي الذي يعمل كعامل مضاد للبكتيريا، كما أنه يرطب ويهدّء المنطقة المصابة من الوخز والألم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.