هذه هي أسباب عدم القدرة على التعرّق

يعاني العديد من الأشحاص من مشكلة التعرًق المحرجة الني تسبب رائحة كريهة ومزعجة. ولكن، هل تعلمين بعض الأجسام تفتقر للقدرة على التعرق و المعروفة علمياً ب Anhidrosis أو hypohidrosis.

من الصعب تشخيص عدم القدرة على التعرّق ويرجع السبب في ذلك إلى أن الأشخاص الذين يعانون من حالات معتدلة ليسوا على دراية بأنهم مصابون بهذا المرض, في الحقيقة، يجب التعامل مع عدم القدرة على التعرّق بجدّية لأنها فد تؤدّي إلى الموت.

يساعد التعرّق على المحافظة على حرارة الجسم المناسبة والتخلّص من السموم. لذلك، العرق ضروري للبقاء على قيد الحياة لأنه يعمل كمبرد الجسم ولحمايته من ارتفاع درجة الحرارة. عند ارتفاع درجة حرارة الجسم، يحفز النظام العصبي اللاإرادي الغدد العرقية المضطربة لإفراز السوائل على سطح البشرة. وعندما يتبخر هذا السائل المعروف بالعرق، سهدأ الجسم من جديد.

لا بسنطيع الأشخاص غير القادرين على التعرّق من تبريد أجسامهم الأمر الذي يضعهم في خطر شديد عند القيام بنشاطات شاقة في درجات حرارة مرتفعة. عدم القدرة على التعرق تعرّض الجسم لخطر الإصابة بأمراض مرتبطة بالحرارة مثل استنفاد الحرارة والسكتة الدماغية وقد تؤدّي في الحالات القصوى، أو إذا لم يتم علاج الأمراض المرتبطة بارتفاع الحرارة بشكل مناسب، إلى الغيبوبة أو الموت.

من الأسباب الأخرى المرتبطة بعدم القدرة على التعرّق:

الحروق والجروح و الإصابات الجلدية التي تسبّب إنسداد الغدد العرقية

عامل الوراثة

الآثار الجانبية لبعض الأدوية مثل أدوية علاج الاضطرابات العقلية الخطيرة وأدوية الغدد العرقية

الذكور المصابون بخلل التنسج الوريدي الظاهر hypohidrotic ectodermal dysplasia

تلف الأعصاب

مرض النقرس

نقص فيتامين ب

السكري

الإدمان على الكحول

انسداد القنوات العرقية

الجفاف بسبب التقيؤ المستمر أو الإسهال أو استخدام الأدوية التي تزيد من تدفق البول (مدرات البول) أوضربة الشمس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.