6 إشارات تحذيرية ترسلها عضلاتك

تلعب العضلات دورًا حيويًا في دعم الصحة العامة والعافية. في الواقع ، تساعد العضلات في الصحة الأيضية ، والتحكم في وزن الجسم ، وقوة العظام ، والقدرة على التكيف مع الإجهاد والمرض. كما تساعد الكتلة العضلية على تحسين السيطرة على نسبة السكر في الدم ، وتحسين نوعية النوم ، وتعزيز الصحة النفسية ، واستعادة المعافاة من الإصابة أو المرض ، والحفاظ على المرونة والصحة في الشيخوخة. والأهم من ذلك، ترسل العضلات إشارات تحذيرية للجسم.

أكّدت الدراسات العلمية نشرت أن العضلات تلعب دوراً محورياً في عملية التمثيل الغذائي للبروتينات في الجسم بأكمله، من خلال العمل كمخزن رئيسي للأحماض الأمينية للحفاظ على تخليق البروتين في الأنسجة والأعضاء الحيوية. هذا بدوره يلعب دوراً رئيسياً في الوقاية من العديد من الحالات المرضية الشائعة والأمراض المزمنة. إن زيادة تخليق البروتين العضلي من خلال ممارسة الرياضة أو التغذية القائمة على البروتين تساعد على الحفاظ على كتلة عضلية قوية وصحية ، مما يؤدي بدوره إلى تحسين الصحة العامة.

يحتوي جسم الإنسان على أكثر من 600 عضلة ، والتي تشكل حوالي 40 في المئة من وزن الجسم. يمكن أن تشير الحالة الصحية للعضلات إلى العديد من الأشياء المتعلقة بالجوانب الأخرى لصحتك. لذلك، من المهم النظر في سبب حدوثها.

1- الحاجة للراحة

يمكن للإفراط في ممارسة الرياضة التأثير سلبًا على صحّة العضلات. إذا كان لديك ألم في عضلاتك بعد التمرين ، فهذه علامة واضحة على أنك بحاجة للحصول على القليل من الراحة لإصلاح العضلات. خلال التمرين، قد تحدث تمزقات صغيرة في العضلات مما يؤدي إلى الألم. عند الاستراحة، يبدأ الجسم في العمل على إصلاح تلك الاضرار وبناء العضلات. لذا ، استمعي دائمًا إلى عضلاتك وتجنبي الضغط بقوة.

ضع يفي اعتبارك أنه كلما زادت كثافة تمرينك ، كلما زادت حاجة العضلات إلى التعافي.

2- شرب المزيد من الماء

قد يؤدي الجفاف إلى التشنجات العضلية. تتكوّن الأنسجة العضلية من الماء بنسبة حوالي 70% التي تساعدها على الاسترخاء بسهولة. لذلك في حالة الجفاف يزداد خطر حدوث تقلصات عضلية مما يجعل الماء مهم للدوران السليم للعناصر الغذائية في الجسم. اشربي المزيد من الماء لتجنّب تشنجات وألم العضلات ومنع الجفاف.

3- نقص في المغنيسيوم

قد تكون التشنجات العضلية المنتظمة علامة على نقص المغنيسيوم. المغنيسيوم مهم لصحة العضلات ، لأنه يحفز امتصاص الكالسيوم ويزيد من امتصاص البوتاسيوم. كلا هذين العاملين مهمان للعضلات القوية. بالإضافة إلى ذلك ، يساعد هذا المعدن على نقل السكر من الدم إلى العضلات والتخلّص من حمض اللاكتيك الذي يمكن أن يتراكم في العضلات أثناء ممارسة الرياضة ويسبب الألم. يؤدّي نقص المغنيسيوم إلى زيادة الاستثارة العصبية والعضلية مثل الرعشة، وتشنجات العضلات. من الأفضل استشارة الطبيب لإجراء الفحوصات الازمة للتحديد وجود نقص في المغنيسيوم. تشمل بعض الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم الحبوب الكاملة والمكسرات والفاصوليا والبقوليات والخضار الورقية الخضراء والفواكه مثل الأفوكادو والموز.

4- نقص البوتاسيوم

إذا كنت تعانين فجأةً من تقلصات عضلية فهناك احتمال كبير لافتقار جسمك إلى البوتاسيوم. في الواقع، تشنجات العضلات المتكررة هي علامة شائعة لنقص البوتاسيوم. يساعد البوتاسيوم في الحفاظ على توازن السوائل في الجسم، وهو أمر مهم لتمكّن العضلات والأعصاب من العمل بالشكل الصحيح. يمكنك تناول المزيد من الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم مثل الموز والسبانخ والفاصوليا البيضاء أو تناول مكملات غذائية بعد استشارة الطبيب.

5- داء السكّري

قد يسبّب أيضاً مرض السكري في تشنج عضلات الساق. في الواقع، يمكن لعدم انضباط معدّل السكر في الجسم أتلاف الأعصاب والتسبب بمرض الاعتلال العصبي السكري التي تشمل اعراضه الشعور بالألم في عضلات الساق والوخز والخدر في الساقين. في حال كنت تعانين من تقلصات عضلية ومرض السكري ، ننصحك بالتحقّق من مستوى السكر في الدم و استشار ة طبيبك عن التشخيص السليم والعلاج.

6- الاقلاع عن التدخين

ضعف العضلات هي علامات واضحة على أنه حان الوقت للاقلاع عن التدخين. في الواقع ، يمكن للنيكوتين أن يؤثر على العضلات الهيكلية والقلبية ، والتي يمكن أن تؤدي إلى خلل وظيفي عضلي حاد ومزمن. بالإضافة إلى ذلك، يؤدي التدخين إلى ضعف الدورة الدموية في جميع أنحاء الجسم ، مما يعني أن العضلات تحصل على كميات أقل من المغذيات والأوكسجين لتعمل بشكل صحيح.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.