بعد 60 ثانية ستتوقفون عن التدخين وعن الأرجيلة فوراً

من الصعب أن نسجل بشكل أوضح، التأثيرات المدمرة على المدى الطويل للسيكارة ( وللأركيلة طبعاً ! ). بعد هذه المشاهد، حتى المدخنين الأكثر عناداً سيعيدون النظر في عاداتهم.

هذا ما تبدو عليه رئتين سليمتين. حتى المدخنين القدامى يرغبون في رئتين كهاتين !
هاتين رئتي مدخن. الفرق مرعب، كما الليل والنهار !

الآن لنقارن قدرة الرئتين في هذه التجربة البسيطة. سنضخ الهواء فيهما بأنبوب. النتيجة تبعث على الإحباط !

شاهدوا الفيديو:

شاركوا هذه المقارنة الصادمة مع أصدقائكم. فقد ينقذ هذا الفيديو حياة العديد من الأشخاص من هذه العادة السيئة والخطيرة والتي لم يستطع أحد حتى الآن أن يفهم أسبابها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.