5 روائح تنبعث من جسمكم يجب أن لا تتجاهلوها أبداً… قد تكون عوارض لأمراض خطيرة

يفرز الجسم الكثير من المواد، وهذه المواد تولّد بعض الروائح ، بكل تأكيد لا أحد يحب أن تكون رائحة فمه أو تعرقه كريهة، لكن الجسم يبعث غالباً إشارات لحاسة الشم حتى ينبهنا إلى وجود خلل ما.
نذكر لكم فيما يلي خمس روائح يصدرها جسمكم يجب أن تنتبهوا لها جيداً.

رائحة نَفَس حمضية

الاستيقاظ مع رائحة نفس كريهة أمر عادي. لكن إذا كانت رائحة تنفسكم برائحة البيض المتعفن، فقد تكون هذه إشارة إلى انكم تعانون من مشكلة توقف النَفَس خلال النوم. كذلك، إذا كنتم بالإضافة إلى هذا، تنعسون خلال النهار وتشخرون في الليل، ننصحكم أن تستشيروا الطبيب.

إذا كانت رائحة برازكم كريهة فعلاً

بكل تأكيد، رائحة البراز ليست جيدة عادةً. لكن إذا بقيت الرائحة تفحّ بعد أن رفعتم السيفون، فهذا يشير ربما إلى أن لديكم عدم قدرة على تحمّل بعض الأطعمة. مثلاً، إذا حدث هذا بعد أن تناولتم منتجات من الحليب، فقد تكونون غير قادرين على تحمّل اللاكتوز.

إذا كانت رائحة بولكم تثير الغثيان

إذا كان بولكم له رائحة، فربما تكون هذه إشارة إلى أن جسمكم ينقصه الماء. لكن هناك ما هو أسوأ : إذا كانت رائحة البول تثير الغثيان، فقد تكون ربما إشارة إلى أنكم تعانون من التهاب في البول. هذا الالتهاب يؤدي أيضاً إلى رغبة متكررة في الذهاب إلى الحمام. لحسن الحظ، أن هذا النوع من الاضطرابات سهل المعالجة عندما يتم تشخيصه.

رائحة النفس تميل إلى رائحة الفاكهة

إذا كانت رائحة نَفَسكم تميل إلى رائحة الفاكهة، أو حتى السكر، فربما تكون إشارة إلى أنكم تعانون من السكري. هذه الرائحة يطلقها الجسم عندما يكون جسمكم بحاجة إلى الأنسولين، مما يتولد عنه ارتفاع مستوى السكر في الدم. إذا كنتم تتقيأون باستمرار وتتبولون بشكل متكرر، استشيروا طبيباً.

إذا كانت قدماكم تطلقان روائح غالباً

التعرق والحرارة يمكن أن يتسببا في روائح كريهة بالتأكيد. لكن إذا كانت رائحة حذائكم كريهة كل الوقت، فقد تكون إشارة إلى إصابتكم بعارض قدم الرياضي. ستلاحظون أيضاً جفافاً على مستوى أصابع القدمين، وكذلك احمراراً. لا تلمسوها بيديكم لأن قدم الرياضي معدية جداً. استشيروا الطبيب الذي سيصف لكم العلاج المناسب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.