حضري مزيج الكركم والفلفل الاسود لتفتيت الدهون وتخسيس الوزن بسرعة

التكتلات الدهنية التي تفسد إطلالتكِ هي نتيجة لخلايا دهنية متراكمة تحت الجلد، وتعمل وصفات إنقاص الوزن على استهداف هذه الخلايا لتفتيت الدهون، وهذه المرة نأتي لكِ بإستراتيجية مختلفة تستهدف الدهون أيضاً.

وقبل الحديث عن طريقة استهداف الدهون، علينا الحديث أولاً عن مكوناتها والتي تعتمد بشكل أساسي على “الكركم”.

ولعل أهم ما يميز الكركم طبياً هو مادة “الكركمين”، والتي تعتبر أحد مضادات الأكسدة القوية والمهمة، والتي تساعد في القضاء على الكثير من السموم، وأكدت عدة دراسات أن الكركم يساعد على تسكين الآلام بعيداً عن التأثير الجانبي للمواد الكيميائية.

كما يعمل الكركم عمل كمطهر للجسد والأمعاء، ويقضي على الغازات، ويزيل المواد القلوية والسموم، وكذلك يحسن الجلد ويمنع جفافه، والخاصية الأكثر أهمية هي حرق الدهون الزائدة والمساعدة على التخسيس وتخفيض الوزن.

وما يعنينا في الكركم هو أنه يساعد على زيادة الحرق وتفتيت الدهون، ما جعله مكوناً أساسياً في وصفات إنقاص الوزن، ولكن الحقيقة أن العديد من التجارب أثبتت أن تناول الكركم لا يأتي بالنتائج المرجوة.. لماذا؟

كشف الخبراء أنه لتحقيق أقصى استفادة من الكركم وتأثيراته السابقة خاصة فيما يخص إنقاص الوزن، لابد من تناوله مع عنصر آخر يساعد الجسم على امتصاص عناصر الكركم، وهو الفلفل الأسود.

ومن المعروف أن الفلفل الأسود أيضاً من التوابل المفيدة التي تحتوي على مضادات التهاب وتساعد على تفتيت الدهون وزيادة الحرق، ولكن مزجه مع الكركم يساعد الجسم على تحقيق أفضل استفادة من المزيج.

وما يميز مزيج الكركم والفلفل الأسود أنه يبطئ الجسم في مرحلة تكوين الخلايا الدهنية من الأساس، من ثم يساعد في السيطرة على السمنة، ويحمي الجسم من التكتلات الدهنية، وهو ما يفسر أن بعض الأشخاص يزيدون في الوزن أسرع من أشخاص آخرين، حيث إن طريقة التغذية والعناصر التي نتناولها تلعب دوراً أساسياً في ذلك.

يمكنك تناول مزيج الكركم والفلفل الأسود في الأطعمة المطهية، أو على السلطات، أو حتى على كوب ماء، وكأنه دواء لإنقاص الوزن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.