5 نبتات في حياتنا اليومية لا نعرف أنها سامة جداً !

1. اللبلاب (hedera helix) : مخاطر التشنجات

اللبلاب سام في داخل المنازل، لأنه يحلل الملوثات من البنزين ومن الفورمالديهايد والتريكلورواتيلين، لكنه أيضاً خطر جداً إذا ابتلعه أحد خطأً.

ما يخشى منه : يمكن أن يؤدي إلى تحسس بالملامسة المباشرة (إذا قطعناه) : تهيج، تورم، التهاب ملتحمة العين، نوبة ربو، لكن أيضاً وخصوصاً ثماره السامة التي اذا ابتلع منها الطفل 2 إلى 3 ثمار قد تسبب له مشكلة. من بين المخاطر المحتملة “تقيؤ، إسهال وحتى هذيان، تشنجات والموت اختناقاً”.

2. الدبق (viscum album) : تقيؤ

البروتينات السامة في الدبق موجودة في الأوراق وفي الأغصان (وبشكل أقل في الثمار).
ما يخشى منه : تقيؤ، إسهال، ضعف وهياج يمكن أن يظهر بعد ابتلاع أكثر من 5 ثمار أو الأوراق/ الأغصان. ابتلاع ثمار الدبق بكميات كبيرة يمكن أن يؤدي إلى مشاكل قلبية، وتؤدي الأغصان إلى الغثيان، التقيؤ والنعاس.

3. شقائق النعمان (anemone nemorosa) : التهاب محلي إذا لمسنا النبتة بالفم

عصارة شقائق النعمان تحتوي مركبات سامة تتغير نسبتها حسب الأنواع. بعض بروتيناتها تساهم في تهيج جلدي بشكل نفطات على البشرة والغشاء المخاطي.
ما يخشى منه : التهاب محلي وتكيسات إذا لمست النبتة الفم. في حالة ابتلاعها، يمكن أن تؤدي أيضاً إلى تقيؤ، إسهال، دوار، ضعف وحتى التهاب الكلى، تهيج الجهاز البولي، تشنجات، مع صعوبات تنفسية وقلبية.

4. الدفلى (nerium oleander) : نبتة جميلة لكنها سامة للقلب

الأزهار، الأوراق، القشرة، الخشب. كل أجزاء نبتة الدفلى (nerium oleander)، مع أنها جميلة جداً، فهي سامة.
ما يخشى منه : هذه النبتة تؤدي أولاً إلى اضطرابات هضمية (تقيؤ شائع فوري بعد الابتلاع)، ثم اضطرابات قلبية بما أنها تحتوي مادة سامة للقلب. بحسب الكمية المبتلعة، التسمم يمكن أن يكون خطراً وحتى مميتاً ويجب أن لا نستخف بالأعراض.
انتبهوا ألا تخلطوا بين الدفلى والغار الصالح للأكل. وحده الشخص الخبير بالنباتات يمتلك الحق في البحث عن النبتات العطرية.

5. تفاح الحب (Solanum pseudocapscicum) : فقدان التوازن وانخفاض الحرارة

هذه الشجيرة يمكن أن تعطيكم قبلة الموت. ثمارها الصغيرة الجميلة الحمراء والصفراء التي تقتنى خصيصاً للزينة الداخلية تشكل خطراً حقيقياً.
ما يخشى منه : بسبب مركب السولانين الذي تحتويه، هذه الثمار كما البراعم على البطاطس، تهيج الجهاز التنفسي ويمكن أن تؤدي إلى تقيؤ، إمساك، إسهال، ارتجاف وفقدان توازن وكذلك انخفاض الحرارة في حال الابتلاع. وهي أخطر عندما تكون خضراء.
ملاحظة : هذه الشجيرة بكاملها سامة (أوراق، أغصان وجذور).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.