نصائح تخلّصك من انتفاخ البطن بعد الولادة… اكتشفيها!

من أكثر الأمور التي تفكّرين فيها من دون شكّ قبل الولادة هي كيفيّة التّخلّص من انتفاخ البطن بعد خضوعكِ للولادة. لذلك، سنقدّم لكِ في هذا الموضوع من موقع صحتي بعض النّصائح التي ستساعدكِ في هذا المجال.

– مارسي الرّياضة:

من أفضل النّصائح التي يمكنكِ اتباعها هي ممارسة بعض التّمارين الرياضية المناسبة لحالتكِ بعد الولادة. يُنصح بالبدء بممارسة هذه التّمارين بعد فترةٍ قصيرة من الولادة، مع ضرورة استشارة الطّبيب بشأن أفضل وقتٍ مناسب للبدء بها وما هي التّمارين التي ينصحكِ بها.

يمكنكِ الاكتفاء بالمشي السّريع في حال كان من الصّعب عليكِ إيجاد فرصةٍ للقيام بغيرها من التّمارين الرياضية بعد الولادة. كما يجب أن تحاولي ممارسة ما لا يقلّ عن 150 دقيقةٍ من الرّياضة أسبوعياً. ومن الفوائد الإضافية للتمارين الرياضيّة بعد الولادة أنّها تخفّض من فرصة إصابتكِ باكتئاب ما بعد الولادة.

– احصلي على قسطٍ كافٍ من النّوم:

على الرغم من صعوبة حصولكِ على القدر الكافي من النّوم بعد الولادة بسبب الاستيقاظ المستمرّ مع طفلكِ، إلا أنّه عليكِ محاولة الحصول على قدرٍ كافٍ من النوم.

وأظهرت بعض الدّراسات انّ الأمهات اللواتي يحصلن على 5 ساعاتٍ أو أقلّ من النوم يومياً هنّ أكثر عرضةً لإبقاء الوزن الزائد الذي تراكم خلال الحمل مقارنة بالأمهات اللواتي كنّ يحصلن على 7 ساعاتٍ من النوم، حيث انّ التوتر يرفع من هرمون الكورتيزول وغيره من الهرمونات التي تُحفّز زيادة وزنكِ.

– اتبعي حميةً غذائية:

في فترة الرّضاعة، لا يجب ان تلتزمي بحميةٍ غذائيّة منخفضة السّعرات الحرارية، حيث تحتاجين إلى 500 سعرةٍ حرارية إضافية لدعم إنتاج الحليب.

في هذه الحالة، بإمكانكِ اتّباع حميةٍ تحتوي على ما يعادل احتياجاتكِ من السّعرات الحرارية في فترة ما قبل الحمل بالإضافة إلى 330 سعرةً حراريةً إضافية، وجعل الباقي يأتي من مخزون الدّهن الذي راكمتِه خلال الحمل.

لا تنسي انّه يجب عليكِ الحرص على تناول حميةٍ صحّية متوازنة ومتنوّعة بشكلٍ طبيعي؛ حيث يساعدكِ ذلك على خسارة الوزن بشكلٍ تدريجي.

– أكثري من شرب الماء:

من أهمّ النّصائح التي تساعدكِ على التخلّص من انتفاخ البطن بعد الولادة، ان تحرصي على شرب كمّياتٍ كافية من الماء لحماية جسمكِ من الجفاف.

بالإضافة إلى دور الماء في خفض كمّية السّعرات الحرارية التي تتناولينها عن طريق تحفيز شعوركِ بالشبع.

– الرّضاعة الطّبيعية:

وجدت بعض الدراسات أنّ الرّضاعة الطبيعيّة تساعدكِ على خسارة الوزن والعودة إلى وزنكِ الطبيعي. كما أنّ الرضاعة تساهم في انقباض الرّحم وعودته إلى شكله الطبيعي، وبالتّالي يساهم ذلك في ان تتخلّصي من البطن بعد الولادة.

هذه النّصائح الخمسة من شأنها ان تفيدكِ حتماً، ولكن لا تنسي أولاً ان تستشيري الطّبيب لكي يرشدكِ إلى كيفيّة تطبيق هذه النّصائح بحسب حالتكِ بعد الولادة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.