الأسبرين.. يضر مريضات سرطان الرحم

حذرت دراسة طبية من الاستخدام المنتظم والمتكرر للأدوية المضادة للالتهابات كالأسبرين، والإيبوبروفين، لارتباطهما بزيادة خطر الموت بين المريضات اللاتي يعانين من سرطان الرحم.

وقال الباحثون في جامعة “أوهايو” الأمريكية، إن هناك أدلة متزايدة عن أن الالتهابات المزمنة لها علاقة بسرطان بطانة الرحم، حيث تشير إلى أن الإفراط في تناول مضادات الالتهاب والمسكنات يلعب دورًا مهمًا في زيادة حدة حالات السرطان.

وتأتي النتائج المتوصل إليها بمثابة مفاجأة غير متوقعة في ظل الأبحاث الطبية السابقة التي أشارت إلى دور مضادات الالتهاب في تخفيف فرص الموت المبكر نتيجة الإصابة بسرطان القولون المستقيم وعدد من السرطانات الخطيرة.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.