إستعيني بخل التفاح وأعيدي اللماعية والكثافة الى شعرك

فئة كبيرة من النساء يعانين من تقصّف الشعر وتساقطه وفقدان حيويته، ويعود السبب في معظم الأحيان الى إهمال العناية به، إلى جانب تعريضه الدائم لحرارة المجفف والفير. وفي معظم الأحيان تلجأ النساء الى قصّه أو الى صبغه بغية الشعور بتجدد إطلالته واستعادة حيويته ولماعيته. لكن في المقابل هل تفي هذه الخطوات بالغرض؟! طبعاً لها في تزيده تعباً وتساقطاً، لذلك، اختارت ياسمينة أن تعرّفك على كيفية الإستعانة بخلّ التفاح من أجل استعادة إطلالة شعرك الصّحية، طبّقي النصيحة وابقي دائماً متألقة بإطلالة مثالية.

لخلّ التفاح مزايا مثالية لا تُحصى ولا تُعدّ، فيُستعان به لاسيما من أجل تطهير الفروة والتخلّص نهائياً من قشرتها لذلك إكتشفي أسهل خلطات خل التفاح للقشرة، هذا غير أنه يعيد اللماعية الى خصلات الشعر ويغذي الجذور لتصبح قوية ومتينة. لا يكتفي الخلّ بذلك فحسب، بل يعتبر أيضاً مكوناً مهماً لتكثيف الشعر وتطويله في وقت قصير، لذلك لا بدّ من إستعماله عن طريق:

الإستعانة بنصف كوب من خلّ التفاح وخلطه مع نصف آخر من المياه بالإضافة الى ملعقة كبيرة من زيت الخروع.

أخلطي المكونات جيداً واحتفظي بها في قنينة السبراي.

طبّقي المزيج على الشعر الجاف من الجذور حتى الأطراف، ثم دلّكي الفروة جيداً واتركيها لـ 40 دقيقة على الأقل.

أغسلي شعرك بالشامبو والمياه جيداً لتتخلصي نهائياً من رواسب المزيج.

ستلاحظين النتيجة من الإستعال الثاني، لاسيما وأن الخلً لا يكتفي بإضافة اللماعية الى خصلات شعرك بل يعمل أيضاً على تطهير وتغذية أعماق مسام الفروة، ما يعزز نموّها وكثافتها في وقت قصير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.