مكونات طبيعية تحمي البشرة من الجفاف أثناء الصيام في رمضان

هذا العام يأتي شهر رمضان المبارك خلال فصل الصيف، مما قد يعرض البشرة للكثير من المخاطر بمواجهة الطقس الحار و أشعة الشمس الحارقة. مع التعرض المستمر للأشعة فوق البنفسجية، خاصةً خلال الصيام، تصبح البشرة أكثر عرضة للجفاف و التلف، كما تفقد نسبة من الرطوبة الداخلية و نتيجة لذلك تظهر البقع الداكنة و التجاعيد المبكرة. لذلك، تحتاج البشرة للترطيب العميق و التغذية لتعويض الترطيب و العناصر الغذائية المفقودة.

بدلاً من استخدام المستحضرات التجميلية و كريمات الوجه التقليدية، يمكنكِ استخدام المكونات الطبيعية المرطبة للعناية بالبشرة. تحتوي تلك المكونات على العديد من العناصر الأساسية من الفيتامينات و المعادن التي تحتاجها البشرة لاستعادة النضارة و الترطيب.

جمعنا إليكِ أفضل المكونات الطبيعية التي تحمي بشرتك من الجفاف وآثار الطقس الحار أثناء الصيام تعرفي إليها.

زيت جوز الهند من أفضل المرطبات الطبيعية التي تتغلغل عميقاً داخل خلايا البشرة لتعمل على مكافحة الجفاف و العوامل الخارجية. يتميز زيت جوز الهند بتركيبة خفيفة غير دهنية تساعد على ترطيب و تغذية البشرة، كما يحتوي على مضادات الأكسدة وفيتامين E، مما يساعد على إصلاح الخلايا التالفة وم كافحة آثار شيخوخة البشرة.

يمكن استخدامه خارجياً على بشرة الوجه أو الجسم للترطيب العميق و الوقاية من آثار الجفاف، خاصةً خلال الصوم و الطقس الحار. يعمل على تكوين طبقة خارجية عازلة لمنع فقدان الرطوبة الداخلية. يُستخدم زيت جوز الهند في تحضير العديد من المستحضرات التجميلية للبشرة، للشعر و للجسم أيضاً. لكن يمكنكِ استخدامه بشكل مباشر على بشرتك، احصلي على زيت جوز الهند في صورته النقية و استخدميه خلال روتينك اليومي للعناية بالبشرة.

يُستخلص زيت بذور العنب من حبات العنب و هو من أفضل الزيوت الطبيعية الغنية بمضادات الأكسدة، الفيتامينات و المعادن التي تساعد على إصلاح تلف البشرة الناتج عن التعرض لأشعة الشمس و الشوارد الحرة. يعمل الزيت على اختراق طبقات خلايا البشرة بشكل أسرع من باقي الزيوت، مما يجعله من أفضل المكونات الطبيعية المرطبة و المغذية، كما يعمل على علاج الجفاف الشديد.

خلال شهر رمضان، يمكنكِ إضافة بضع قطرات من زيت بذور العنب لمرطبك المعتاد و استخدامه بشكل يومي، كما يمكن استخدام زيت بذور العنب بشكل مباشر على بشرة الوجه للمزيد من الفوائد الجمالية.

جل الألو فيرا من أفضل المكونات الجمالية التي لا غنى لكِ عنها. يحتوي على العديد من الخواص الفعّالة للعناية بجمال البشرة و الشعر أيضاً. يتميز الألو فيرا بخواص مضادة للبكتيريا و الفطريات، كما أنه مضاد للالتهابات، مما يساعد على علاج احمرار البشرة و تهيجها. إلى جانب ذلك، يعد من أفضل العلاجات الطبيعية لتهدئة البشرة و علاج حب الشباب.

جل الألو فيرا من من أفضل المرطبات الطبيعية للبشرة خلال فصل الصيف، كما يساعد على تنقية المسام من الشوائب و الجراثيم.

العسل الأبيض من الخيارات المثالية للحفاظ على ترطيب و تغذية بشرة الوجه خلال فصل الصيف. يساعد على تغذية البشرة، إنعاشها و تنعيمها كما يحتوي على نسبة هائلة من مضادات الأكسدة، مما يساعد على مكافحة الشوارد الحرة و عوامل التلوث التي تتسبب في تلف بشرة الوجه. يساعد العسل كذلك على تهدئة التهابات البشرة و احمرارها نتيجة التعرض للحرارة المرتفعة.

احرصي على إدراج العسل ضمن روتينك الجمالي اليومي ليس فقط للعناية ببشرة الوجه، بل يمكن استخدامه كذلك لترطيب بشرة الجسم و الشعر.

زبدة الشيا من أفضل العلاجات الطبيعية للعناية بالبشرة شديدة الجفاف، كما تعمل على إزالة آثار علامات التمدد. تحتوي زبدة الشيا على نسبة هائلة من الفيتامينات الأساسية للبشرة و هي فيتامين A، E وF. تعمل تلك الفيتامينات على تنعيم، ترطيب و تغذية البشرة بعمق.

خلال فصل الصيف، يمكنكِ استخدام زبدة الشيا على بشرة الوجه بشكل مباشر، أو يمكن تحضير بعض الخلطات الطبيعية المرطبة للعناية ببشرة الوجه و الوقاية من الجفاف الشديد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.