لسبب غريب.. رجل يطلب حذف 20 عامًا من عمره

تقدم رجل مُسن بطلب إلى المحكمة لخصم 20 عامًا من عمره، بغرض إيجاد فرص جديدة في الحياة، بحسب ما يقول، ولكن صدمتة المحكمة برفض دعوته.

وفي التفاصيل، كان إيمل راتلباند، البالغ من العمر 69 عامًا، قد تقدم بطلب في بداية الشهر الماضي، لمحكمة مدينة «آرنم» وذلك من أجل إجراء تعديل على تاريخ الميلاد ليصبح عمره 49 عامًا فقط، وذلك كي يحصل على فرصة جيدة للعمل والحب.

ونقلت سكاي نيوز عن إيميل من خلال بيان له، أن عمره الرسمي لا يعكس بأي شكل حالته العاطفية، ويتسبب له في الكثير من المشكلات سواء على المستوى العاطفى أو المهنى، فهو لا يتمكن من العثور على شريك حياة، وحاول في ذلك الاستناد إلى ما تم اعتماده في بلدان آخرى، مثل تغيير الاسم أو الجنس.

ومن جانبها، قالت المحكمة في حيثياتها: «هناك التزامات وواجبات معتمدة على السن الحقيقي للشخص مثل الحق في التصويت والالتحاق بالمدرسة.. وإذا ما تم قبول طلب السيد راتلباند، فإن هذه الشروط المتعلقة بالعمر ستصبح دون معنى».

وتابعت المكمة في حيثياتها قائلة: “من حق السيد راتلباند أن يعيش ويشعر بأنه أصغر بـ 20 عاما ويتصرف بناء على ذلك، ولكن تعديل العمر بشكل رسمي، يعني اختفاء 20 سنة من سجلات الميلاد والوفاة والزواج، ما قد يتضمن مشكلات قضائية واجتماعية”.