أيها الزوج لا تخجل بأن تظهر للجميع أن زوجتك في المرتبة الأولى لسب مهم!

الحب يتلاشى مع مرور وقت على الزواج وازدياد المسؤوليات، مقولة لطالما ترددت على مسامعنا ولطالما أثارت جدلًا واسعًا حول ما مدى صحّتها.

وفي الوقت الذي اكّد فيه مرارًا خبراء العلاقات الزوجية أنّ الحب لا يتلاشى اذا بذل كلا الزوجين جهودًا في سبيل ذلك، أثنى هؤلاء على أهمية إدراك الزوج بشكل خاص أنّ زوجته تأتي دائمًا بالمرتبة الأولى وعدم الشعور بالخجل إزاء ذلك!

لا تخجل بأن تظهر للجميع أنّ زوجتك أولًا!

صحيح أنّ الأولاد يحتلّون الجزء الأكبر من حياة الأبوين وهذا أمر فطريّ، الا أنّ إهمال كلا الشريكين لأنفسهما ولبعضهما البعض في سبيل الإهتمام بالأطفال أحد معوّقات العلاقة الزوجية الناجحة. لكن لماذا زوجتك تأتي بالمرتبة الأولى أيها الزوج؟

ليس لأنها أهم من الأطفال على الإطلاق، بل لأنّكما المثال الذي يحتذي به أولادكما. يتعلم الأولاد منكما كلّ شيء، كيف يتصرفون في المجتمع، مع بعضهم البعض ومع شركائهم في المستقبل.

وإن أردتما أن تكون لهم حياة زوجية صحية فيما بعد، عليكما تعليمهم كيفية إحقاق التوازن بين ضغوطات الحياة اليومية والإهتمام بالعائلة من دون إهمال العلاقة الرومانسية التي هي اساس الزواج!

وأخيرًا، عزيزي الزوج المسؤوليات والضغوطات قد تزداد، أطفالك يحتاجونك نعم لكن زوجتك كذلك، لذا لا تهملها ولا تخجل أبدًا من أن تجعلها أولوية في حياتك فهي من سيبقى بجانبك الى الأبد!