مشاهير لم يستطيعوا تجاهل فستان رانيا يوسف ..اكتشفوا من طلبت محاكمتها!

أثار فستان الفنانة رانيا يوسف الجريء الجدل في ختام مهرجان القاهرة السينمائي، مما دفع حتى المشاهير للتعليق على الأمر من خلال حساباتهم على مواقع التواصل.

حيث قامت الإعلامية مي العيدان بالسخرية من فستان رانيا يوسف الجريء في ختام مهرجان القاهرة، من خلال نشرها فيديو لها من السجادة الحمراء وعلقت عليه قائلة: “هذي اللي طبقت مقولة عادل إمام لما قال كانت لابسة من غير هدوم لا والأخت طالعه تقول إنها ندمت على مشاهدها الجريئه بواحد صحيح…آبه يا شيخة بصوت سعيد صالح”.

أما المذيعة السعودية سهى الوعل فكانت أشد قسوة في تعليقها على فستان رانيا يوسف، لتطالب بالتحقيق معها وكل من سمح لها المرور على السجادة الحمراء لتقول: ” أوقفوا العناوين الجبانة، ما فعلته رانيا يوسف على سجادة حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي ليس إثارة للجدل، بل جريمة يُطلق عليها “انتهاك الآداب العامة والأخلاق” وعليه يجب أن تُحال هي ومن سمح لها بالمرور بهذا الشكل للتحقيق”.

كما أبدى رجل الأعمال نجيب ساويرس استيائه من التعليق المبالغ فيه من قبل البعض على فستان رانيا يوسف، بينما يوجد أمور أكثر أهمية في الحياة من ذلك قائلاً: “مكانش فستان ده … بتاع رانيا يوسف خلاص التايم لاينً اتحجز … صحوني لما فلسطين تبقى دولة وترامب يتصالح مع الصين وكوريا الشمالية… والأهلى ياخد الدوري”.

ودافعت المذيعة منى عبد الوهاب عن رانيا يوسف مؤكدة على تصميم فستانها متداول بالخارج، وكثير من نجمات هوليوود ظهرت بنفس تفاصيله التي وجدها البعض جريئة.

وكان فستان رانيا يوسف عرضها للانتقادات القاسية، حيث وجده البعض جريئاً على نحو غير مقبول، خاصة وأن بعض الصور كشفت أنه أظهر أجزاء من جسمها.

ومن جهتها، لم تعلق رانيا يوسف على الجدل الواقع على مواقع التواصل بسبب فستانها في ختام مهرجان القاهرة حتى الآن.