كيف كانت جدتي تتعامل مع دورتها الشهرية؟ عادات غريبة ستفاجئك!

مع تطور صناعة القطنيات، وتقدم الطب في ايجاد العلاجات، تتمتع المرأة اليوم بامتيازات خاصة ومريحة خلال فترة الدورة الشهرية! ولكن كيف كانت الصورة قديماً؟ وماذا كانت تفعل المرأة أثناء الحيض في ظل غياب الفوط الصحية الصناعية والادوية المخففة للالام؟

تقول جدتي أن الدورة الشهرية كانت بمثابة عبء شهري على النساء، وكانت الفوط المستخدمة بدائية جداً الى حد التسريب! فقد كانت المرأة تعمل الى صنع الفوط الصحية بنفسها وذلك بالاعتماد على طبقات من القطن والشاش المعقم! وكانت تغسلها يدوياً لاعادة استخدامها مرة أخرى.

نتيجة بحث الصور عن جدتي

وفي هذا السياق، إليك العادات القديمة لبعض شعوب العالم والتي كانت تحكم فترة حيض المرأة في الزمن الماضي:

في روما، كان الاعتقاد سائداً أن المرأة في فترة الحيض هي رادع للمصائب والكوارث الطبيعية!

في المانيا القديمة، عام 1800 لم تكن المرأة تستعمل أية فوط لاحتواء الحيض

في اميركا الغربية عام 1870 كانت النساء يثبت فوطهن الصحية بأشرطة أو أحزمة مخصصة

في فرنسا، كانت المرأة خلال فترة الدورة الشهرية تعتبر رمزاً للجمال والجاذبية، فقد كان الحيض دليل على خصوبتها.