هذان الطفلان أصبحا نجمين الآن.. ووالديهما فنانان شهيران أيضًا.. شاهد

نشرت الفنانية رانيا محمود ياسين على “إنستغرام” صورة تجمعها بشقيقها الفنان والمؤلف عمرو محمود ياسين وهما طفلان صغيران.

رانيا علقت على الصورة بقولها: “أقبل عمرو محمود ياسين أخي الحبيب.. يارب يخليك ليا”، فانهالت عليها التعليقات التي تدعو لهما بأن يحفظهما الله.

بدأت رانيا حياتها ممثلة في فيلم “قشر البندق” وسرعان ما بدأت الأعمال تتوالى. وكان أشهر اعمالها الجزء الثاني من مسلسل “العصيان”، إلا أنها اتجهت في الفترة الأخيرة إلى العمل الإعلامي وتقديم البرامج وابتعدت عن التمثيل.

وبدأ عمرو ممثلاً عام 2004 في مسلسل “ثورة الحريم”، ثم بدأ الظهور في أعمال قليلة إلا أنه آثر من البداية أن يتجه إلى التأليف، ويعد مسلسل “نصيبي وقسمتك” بجزئيه أشهر ما ألفه عمرو.

من ناحية أخرى، عادت من جديد أخبار إصابة النجم محمود ياسين بمرض الزهايمر، يتم تداولها بكثافة مؤخراً، الأمر الذي دفع ابنه السيناريست والفنان عمرو ياسين للرد على الأمر بحسم.

وأكد عمرو محمود ياسين أن والده لا يعاني من الزهايمر، وأنه بصحة جيدة ويتواجد في منزله بشكل دائم، وغير صحيح ما يتداول عنه بأن صحته تراجعت كثيراً.

وأشار عمرو محمود ياسين أن شائعة إصابة والده بمرض الزهايمر، يتم تداولها على نطاق واسع منذ فترة من الوقت، في حين أن هذا الأمر غير صحيح.

وأكد في تصريحات صحافية أنه “إذا أصيب أبي بأي مرض سوف نعلن عنه لأن المرض يأتي من عند الله سبحانه وتعالى ولا عيب في الإعلان عن ذلك، ولكن والدي بخير وحالته الصحية جيدة”.

وأضاف: “والدي قرر عدم مغادرة منزله إلا قليلاً في الفترة الماضية، مكتفياً بالقراءة والجلوس في المنزل، بعد مشواره الفني الكبير الذي أثرى به السينما، كما قرر الإبتعاد تمامًا عن الإعلام والصحافة، ونحن نحترم قراره ونساعده في تنفيذه”.

الجدير بالذكر أن شائعة إصابة محمود ياسين بالزهايمر تطارده منذ فترة من الوقت، وسبق وأن نفتها ابنته الفنانة والمذيعة رانيا محمود ياسين، مهددة باللجوء إلى القضاء في حالة الاستمرار في تداول أخبار مغلوطة عن صحة والدها.

وكانت الفنانة شهيرة كشفت عن مرض زوجها في برنامج “شيخ الحارة”، بأنه أصبح متعب الآن ويستجم في المنزل، مضيفة أنه أثرى الفن العربي بالكثير من الأعمال الخالدة وحان الوقت ليستريح.

من ناحية أخرى، تعيش عائلة الفنانة شهيرة، حالة من الحزن الشديد، وذلك بعد وفاة المهندس بدر تيسير، زوج أختها الإعلامية نانو حمدي، ووالد كل من الإعلامية مريم بدر والفنانة منة بدر.

وقد نعاه عمرو محمود ياسين من خلال حسابه على “فايسبوك” وكتب :”بدر تيسير مش جوز خالتي وبس، ده مربيني، ده ابويا التاني حقيقي ..ده البرنس .. بدوره اللي كان يلمنا في العيد وشم النسيم ويقف هو على الشواية يشوي وينبسط اننا بناكل ويطمن على التتبيلة”.

وأضاف: “كانت الابتسامه ماتسبش وجهه لان روحه حلوة ودمه شربات، دايما كنت بشوفه صغير مهما بيكبر، واذا جه معناها ان القعدة هتحلو … تقيلة علينا والله يا بدوره…. ربنا يكفينا ويكفيكم شر المرض، وخصوصا المرض اللعين.. لكن في الاول والاخر دي ارادة ربنا .. و انا لله و انا اليه راجعون”.

يذكر أن بدر تيسير تولى ديكور عدد كبير من المسلسلات المصرية، وله بصمة كبيرة وواضحة في هذا المجال، ومن أبرز هذه المسلسلات “أين قلبي” و”ملك روحي” و”قصة الأمس” و”يوميات ونيس”.