4 حيل مهمة لمحاربة القلق واستعادة نومك العميق

فئة كبيرة جداً من النساء يعانين من مشكلة القلق، على الرّغم من شعورهن بالنّعاس القاتل الا أنهن لا يستطعن التمتع بنوم عميق وسليم طوال الليل، بل يستيقظن فجأة بعد ساعة أو ساعتين من الخلود الى النوم ليدخلن في مرحلة المحاربة من أجل استعادة شعور النعاس والنوم بسلام. ولأن صبايا ستايل حريصة دائماً على صحة المرأة العربية لاسيما فيما يتعلق بهذه المشكلة التي تؤثر سلباً على إطلالتها، لذلك اختارت أن تعرّفك على أهم الحيل التي تساعدك على محاربة القلق، جرّبيها واستعيدي ساعات نومك المعتادة بسلام.

حيلة النوم على الظّهر من دون وسادة: في حال استيقظت فجأة من النوم ولم تستطيعي مجددا استعادته بالرغم من النعاس الشّديد، تنصحك ياسمينة بتجربة النوم على ظهرك من دون وسادة. هذه الطّريقة قد تساعدك كثيراً على النوم السّريع، وذلك لأنها تسمح بتدفق المزيد من مادة الأكسيجين الى الرّأس ما يدخلك في حالة النعاس الشديد والنوم السّليم.

أطعمة تساعدك على النوم العميق!

حيلة العدّ: يمكنك الإستعانة أيضاً بحيلة العدّ، مع التركيز الشّديد على عدم التوقف.هذه الطريقة تساعد كثيراً في عملية تشغيل الدّماغ ما يبعد عنك شعور التوتر ويُرهق الرّأس ليستعيد شعور النعاس وينام نوماً عميقاً من جديد.

حيلة القراءة على ضوء خفيف: هل تعلمين أن القراءة على ضوء خفيف يتعب العيون التي تعطي أمراً للرأس بالشعور بالنعاس والخلود الى النوم؟! يمكنك تجربة هذه الحيلة التي تساعد الدّماغ على التخلص من التوتر لتملأه بمعلومات جديدة تتعبه ليصبح بحاجة ماسة الى نوم شديد.

طرق النوم والتجاعيد

حيلة التنفس في الهواء لـ7 مرات متتالية: في حال شعرت بديق في التنفس وبقلق شديد، يمكنك الإستعانة بتمارين التّنفس الهادئة، التي تتطلب منك أن تقفي على شرفة نومك أو الى جانب النافذة، والبدء بإدخال الهواء تدريجياً وبهدوء الى جسمك مع ضرورة تعبة منطقة البطن والروايا بالهواء. كرري هذه العملية لـ 7 مرات متتالية على الأقل واخلدي من جديد الى نوم سليم.