طفلة تفقد بصرها بسبب عدسات لاصقة !

تنكّرت طفلة كنديّة تُدعى إميلي بلباسِ شيطان، كباقِي ​الأطفال​ لحضور حفلة مع أصدقائها بمناسبة “​الهالووين​”. وكي يكون لباسها التنكري مكتملاً، وضعت إميلي ​عدسات لاصقة​ في عينيها منذ الصباح.

وبحسب والدة الطفلة فقد عادت إميلي مساءً إلى البيت، وأزالت العدسات اللاصقة ونامت مباشرة من شدّة ​التعب​. لكن في اليوم التّالي وقعت الكارثة، حيث استيقظَت إميلي وهي تصرخ من الألم وأخبرت والدتها بأنّها تشعرُ بحرقة قويّة في عينَيْها، ووصفت ذلك قائلة: “أشعر بنار تشعل عينَيْ يا أمي”.

وبعد المعاينة الطّبيّة، أكد ​الأطباء​ أن سبب الحرقة الشديدة يعود للعدسات التي مزّقت الخلايا وأبعدتها عن قرنيّة عين إميلي، كما تسبّبت بتضرّر ​الجلد​ حول ​العين​. وبسبب كل ذلك حُرِمت الطفلة من نعمة النّظر لمدة 4 أيام طويلة، قبل أن يعود نظرها تدريجياً لكنها كانت مُجبَرة أن ترتدي ​نظارات شمسية​ لمدة شهر كامل.