المغنية سينيد أوكونور تعتنق الإسلام وتنشر صورها بالحجاب لأول مرة شاهد التفاصيل

أعلنت المغنية الإيرلندية سينيد أوكونور Sinéad O’Connor عن اعتناقها للدين الإسلامي، وتغيير اسمها إلى “شهداء دافيد”.

وفاجأت سينيد أوكونور الجميع بخبر اعتناقها للإسلام عبر حسابها على تويتر، وذلك من خلال نشرها عدة تغريدات لمتابعيها تعلن من خلالهم دينها الجديد، والاسم الذي اختارته لنفسها بعد إقدامها على هذه الخطوة.

وقالت سينيد أوكونور في تغريدتها الأولى التي كشفت عن اعتناقها للإسلام: “أفخر باعتناقي الإسلام، هذه النتيجة الطبيعية التي يمكن أن يتوصل إليها أي عالم بالأمور الدينية، جميع الكتب المقدسة تقود إلى الإسلام، الذي يجعل جميع الكتب المقدسة الأخرى غير ضرورية”.

وأشارت النجمة العالمية إلى أنها غيرت اسمها بعد اعتناقها للإسلام، ليكون “شهداء دافيد”، وعلى إثره قامت بتدشين حساب جديد على تويتر بهذا الاسم مع نشرها لصورها وهي ترتدي الحجاب لأول مرة.

واختارت سينيد أوكونور صورة مكتوب عليها “Just do it” وفوقها عبارة “Wear A hijab” أي “ارتدي الحجاب”، لتكون هي صورتها الرسمية لهذا الحساب، الذي دشنته بعد اعتناقها للإسلام.

كما نشرت سينيد أوكونور صورة لها وهي ترتدي الحجاب وعلقت عليها بكلمة: “سعيدة”.

أما المفاجأة التي نشرتها سينيد أوكونور على حسابها الجديد على تويتر، فهو مقطع لها سجل في 19 أكتوبر، وهي تحاول للمرة الأولى أن تقوم بتأدية الأذان، وعلقت على المقطع قائلة: “لقد تدربت على تأدية الأذان مئات المرات، ولكني أوعد الجميع أنني سوف أتمكن من تأديته على نحو أفضل بكثير من هذا المقطع”.