فضيحة مدوية لزين مالك.. ضاجع مدلكة بعمر والدته.. وطالبها بعلاقة ثلاثية.. صور

يبدو أنّ المُغنّي العالمي “زين مالك” البالغ من العمر 25 عاماً على شفى فضيحة هوليوودية جديدة، كشفتها خبيرة المساج التي كان يتعامل معها زين، بعد انفصاله بأسابيعٍ قليلة من حبيبته عارضة الأزياء العالمية “جيجي حديد”.

وفي تفاصيل القصّة، كشفت المُدلّكة الإيطالية “إنريكا بترونغاري” البالغة من العمر 41 عاماً لصحيفة The Sun On Sunday الإنجليزية، بأنّها تلقّت طلباً لإجراء جلسة مساج لأحد المشاهير، وذلك لأنها كانت تعمل في مركزٍ مُتخصص للمساج، لتتفاجأ عند وصولها إلى منزل العميل، بأنّ الفنان الشهير هو زين مالك.

وبعد أن أجرت له جلسة تدليك دامت مدتها 3 ساعات، بدأ زين يمسك بيدها ويُغازلها، ولم تمنع إنريكا نفسها منه، بل تبادلا أرقام هواتف بعضهما البعض، وأصبحا يتبادلان الصور الجريئة، بل ويُقيمان العلاقة الحميمية.

ومن الأمور التي كشفتها بترونغاري، والتي قد تضع زين مالك في مأزق، قوله لها بأنه يُفضّل النّساء ذوات المؤخرات الكبيرة، بل اقترح عليها مُمارسة علاقة حميمية ثلاثية.

لم تدم العلاقة بين زين وإنريكا، وسُرعان ما أنهاها مالك، وذلك بعدما نشرت المُدلّكة صورةً من شقّته عبر حسابها في إنستغرام، الأمر الذي أفزع زين وأخافه من حدوث فضيحة، فأصبح يتعامل معها بوقاحة وعدم اهتمام، حتّى أنهى علاقته بها.

وفي أول ظهور له، خرج مالك للتنزّه في شوارع نيويورك، وخيّمت معالم الحُزن والكآبة على مالك في شوارع نيويورك، حتّى إطلالته لم تكن مُبهجة ومُلونة، بل كانت داكنة باللونين الأسود والرّمادي، فارتدى عضو فرقة One Direction السّابق بنطلون جينز أسود، نسقه مع تي شيرت رمادي وجاكيت أسود، وانتعل في قدميها حذاءً أسود اللون أيضاً.

ومن الجدير ذكره أنّه لم يُعلّق زين مالك على الفضيحة الجنسية التي طالته مؤخراً، فلم ينفي أو يؤكّد هذه الأنباء، والأمر نفسه ينطبق على حبيبته جيجي حديد، علماً بأنّها تعيش في الشّهر الحالي أكثر أيّام حياتها انشغالاً، إذ أنّها تُشارك بأسابيع الموضة العالمية، والتي تُقام في كُل من نيويورك ولندن وميلانو وباريس.

يُذكر أنّ زين مالك وجيجي حديد انفصلا عن بعضهما البعض في شهر مارس الماضي، بعد عامين من المواعدة، ليعودا مرّة أخرى في علاقةٍ رومانسية في شهر يونيو الماضي، علماً بأنّ علاقته بالمُدلّكة كانت في فترة انفصاله عن جيجي.