طفل مصري يفقد حياته في أول يوم دراسي لهذا السبب !!

بسبب الصراع على الجلوس في المقعد الأول طفل مصري يخسر حياته في أول يوم دراسي في بعض مدارس جمهورية مصر العربية، وقد تدافع التلاميذ من أجل الجلوس في المقعد الأول ، وتسبب ذلك في سقوط الطفل على الأرض، وإصابته بالإختناق.

وقد تلقى قسم الشرطة التابع لمحافظة الدقهلية الواقعة في دلتا جمهورية مصر العربية بلاغاً يفيد بوفاة طالب بالصف الثالث الابتدائي نتيجة التزاحم بينه، وبين زملاءه الطلاب على الجلوس في المقعد الأول، وعلى الفور انتقل رجال المباحث إلى مكان الواقعة بالمدرسة.

وبعد إجراء التحقيقات ، وسماع أقوال الطلاب الموجودين بالمدرسة تبين أن حالة من الزحام الشديد، وتكدس عدد كبير من الطلاب في الفصل الواحد أدى لتدافع الطلاب، وسقوط الطالب تحت أقدام زملائه، واختناقه.

وأغلب المدارس الموجودة بمصر تشهد حالة من الفوضى العارمة مع بداية العام الدراسي بسبب زيادة عدد الطلاب، وحضور أولياء الأمور مع أولادهم لكي يقوموا بحجز المقاعد في الصف الأول حتى يكونوا أكثر استيعابا خلال اليوم الدراسي.

وبعد توقيع الطبيب الشرعي الكشف على جثة الطفل، وتحديد سبب الوفاة قررت النيابة تسليم جثة الطفل لوالديه، والتصريح بدفن الجثة.