ما هو لقاح الانفلونزا وهل يجب عليك أخذه؟

يعتبر مرض الانفلونزا (أو الكريب) من أشيع الأمراض على الإطلاق، ويقدر أنه يصيب 5-20% من الأمريكيين في كل سنة. يشيع مرض الانفلونزا من بداية فصل الخريف حتى بداية الربيع.

وعلى الرغم من شيوع هذا المرض إلا أنه متعب للغاية بأعراضه المزعجة مثل الصداع والتعب والحرارة والسعال ويعيق المريض عن عمله وحياته، بل ربما يكون خطرًا على فئة محددة من الأشخاص.

لذلك تم تطوير لقاح خاص بالانفلونزا وهو فعال بشكل جيد في الوقاية منه، وإليك بعض التفاصيل عن هذا اللقاح بالاستفادة مما ورد على موقع .

يمتلك فيروس الانفلونزا القدرة على تغيير تركيبه وتجديد نفسه والتكيف مع البيئة المحيطة بشكل سنوي، لذلك يعمل الباحثون على تطوير لقاح جديد في كل سنة. حيث يختارون ثلاثة أنماط من فيروس الانفلونزا يعتقدون أنها ستكون الأكثر شيوعًا ويطورون لقاحًا ضدها.

يعمل هذا اللقاح على حث جهازك المناعي على إنتاج أجسام مضادة تجاه الفيروس دون إصابتك بالمرض بحيث يتعرف على الفيروس في حال إصابتك به لاحقًا ويتمكن من التغلب عليه بشكل فوري. وتحتاج هذه الأجسام المضادة فترة أسبوعين تقريبًا لتتطور وتصبح جاهزة لمقاومة الفيروس الحقيقي. علمًا أن اللقاح ليس فعالًا بنسبة 100% في الوقاية من الانفلونزا ولكنه أفضل طريقة متوفرة حاليًا للوقاية من المرض.

ما هي أشكال اللقاح وأنواعه؟

يتوفر اللقاح بشكل عضلي وهو الأشيع، ويوجد شكل يعطى تحت الجلد لمن تتراوح أعمارهم بين 18-64 سنة ولا يفضلون الإبر العضلية، كما يوجد لقاح على شكل بخاخ أنفي ويعطى لمن تتراوح أعمارهم بين 2-50 سنة ولا يعطى للحوامل أو للمصابين بالربو أو أية أمراض مزمنة.

وأخيرًا، طور العلماء شكلًا خاصًا من اللقاح يسمى بـ “اللقاح عالي الجرعة” وهو يحتوي على أربعة أضعاف كمية المستضد الموجودة في اللقاح العادي، وهو مخصص للمسنين الذين تفوق أعمارهم 65 سنة حيث تكون استجابتهم المناعية تجاه اللقاح العادي ضعيفة وغير كافية لتكوين المناعة المطلوبة.

من يحتاج لقاح الانفلونزا؟

يوصي مركز مكافحة الأمراض CDC بإعطاء اللقاح لكل من تزيد أعمارهم عن 6 أشهر وعلى الرغم من ذلك توجد فئة من الناس عالية الخطورة تحتاج هذا اللقاح أكثر من غيرها وتشمل:

النساء الحوامل.
الأطفال بين عمر 6 أشهر و5 سنوات.

الأشخاص تحت عمر 18 سنة والذي يتلقون معالجة بالأسبرين.

الأشخاص الذي تفوق أعمارهم 50 سنة.

أي شخص مصاب بمرض مزمن مثل الربو وأمراض القلب والرئة والإيدز والسرطان والأمراض الاستقلابية والعصبية مثل الصرع وأمراض الدم أو الكبد أو الكلية.

البدينين الذي يفوق مؤشر كتلة الجسم BMI لديهم 40.

العاملين في المجال الصحي والطبي مثل الأطباء والممرضين والمسعفين وغيرهم.

العاملين أو المقيمين في أماكن عامة تحتوي عددًا كبيرًا من الأشخاص مثل المعلمين أو العاملين في دور رعاية المسنين ورياض الأطفال ومعسكرات الجيش والسكن الجامعي.

من يكونون على تماس مباشر مع أي شخص من المذكورين سابقًا.

ينصح بشدة أن تأخذ الحوامل لقاح الانفلونزا

هل توجد أسباب تمنع أخذ لقاح الانفلونزا؟

نعم، بعض الأشخاص لا يجب أن يأخذوا لقاح الانفلونزا، وهم:

الأشخاص الذين أخذوا اللقاح سابقًا وأظهروا رد فعل سيء أو حساسية تجاه اللقاح.

الأشخاص الذين لديهم حساسية تجاه البيض أو مادة الزئبق.

المصابون بداء غيلان باريه GBS وهو مرض عصبي يسبب شللًا مؤقتًا.

المصابون بالحمى وارتفاع الحرارة عليهم أن ينتظروا حتى تنخفض الحرارة ومن ثم يمكنهم أخذ اللقاح.

ما هي الأعراض الجانبية المتوقعة عند أخذ لقاح الانفلونزا؟

كما ذكرنا، لا يسبب اللقاح الإصابة بالانفلونزا كما يعتقد الكثيرون، إلا أنه قد يسبب أعراض خفيفة تشبه أعراض الانفلونزا وتشمل ارتفاع بسيط في درجة الحرارة وتورم أو ألم مكان إعطاء الحقنة بالإضافة إلى صداع بسيط. علمًا أنها أعراض خفيفة وتزول من تلقاء نفسها خلال يوم أو يومين.

وأخيرًا، نؤكد على أن لقاح الانفلونزا هو لقاح فعّال وآمن في الوقاية من المرض، وهو متوفر بشكل واسع في الصيدليات ويمكن لأي شخص شراؤه. ومع ذلك نوصي بعدم أخذ اللقاح إلا بعد استشارة طبيب أو مركز رعاية صحية. مع تمنياتنا لكم بدوام الصحة والسلامة.