النيابة تُحقق في اتهام “المأذون الفرفوش” بالنصب على العِرسان

على الرغم من حصول المأذون المصري خالد خليفة المُلقب بـ”الفرفوش” على شهرة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعد انتشار فيديو له وهو يقوم فيه بممازحة عروسين أثناء عقد قرانهما، إلا أنه سرعان ما أصبح متهمًا بالنصب والاحتيال.
وأكد المتحدث باسم صندوق المأذونيين الشرعيين، إبراهيم علي سليم أن “المأذون الفرفوش” خالد خليفة لا ينتمي إلى المهنة، وغير مُسجل كمأذون في أي محكمة مصرية.

وقال سليم إنه “فوجئ بشكاوى عديدة تصله وتصل إلى زملائه المأذونين، خاصة بعد ظهور المأذون الفرفوش على شاشات الفضائيات”، مؤكدًا أن المدعو “خالد خليفة” يُمارس أفعالاً تخل بالمهنة وتسيء لها.

على صعيد أخر تقدّم مجلس إدارة صندوق المأذونين الشرعيين، ببلاغ إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد خالد خليفة لمنعه من مزاولة المهنة، خاصة أن عقود القران التي قام بها ليست قانونية، لأنه غير مُقيّد كمأذون أمام القضاء.