أكثر الرجال غروراً وتكبراً سيقع في حبك إن قمت بهذه الحيلة

لا يجدر بالانثى أن تستخف بشخصيتها أو إرادتها الصلبة لأنها قادرة على الحصول على أي رجل ترغب به مهما بلغت درجة غروره أو شدة تكبره.

فذكاء المرأة وقوة شخصيتها يجعلها قادرة على جذبه، خصوصا ان الرجل لا يمكنه مقاومة المرأة القوية الواثقة من نفسها والتي تشكل له تحدياً جميلاً عليه خوضه بغية كسب قلبه وثقته.

وبالتالي إياك والمساومة، فحافظي على شخصيتك وعفويتك الشديدة بعيداً عن التكبر أو الغرور او التصنع او الاهم اياك محاولة تقليد الاخريات بغية الوصول الى اي شريك يعجبك، فالرجل يحب المرأة الطبيعية الحقيقية التي تدخل الابتسامة الى حياته وقلبه.

من هنا، حافظي على حس الفكاهة لديك وقومي دائما بنقل الطاقة الايجابية وروح المرح الى اي محيط تنخرطين فيه بعيدا عن النكد او التذمر وبالتالي حافظي على تفاؤلك دائما مهما اشتدت المصاعب والتحديات والعراقيل.

ولا تنسي أن تكوني السند المعنوي والعاطفي للشريك فيشعر بالراحة لمشاركتك أسراره ومشاكله بعيدا عن محاولة استيعابك دائما وبالتالي حافظي على استقلاليتك واستقلاليته ومساحة الحرية الخاصة به بعيدا عن اي محاولة للسيطرة على حياته والغيرة القاتلة والشك الدائم وعززي عامل الثقة مع الحبيب.

فالعلاقة العاطفية الناجحة تقوم على الثقة المتبادلة والاحترام والاهم من كل ذلك على عدم الاتكال على الاخر في كل الاوقات بل على النضج الفكري والوعي العاطفي.