أي موز هو الأفضل للصحة برأيك؟ وقائع لم تعرفيها سابقًا!

يتغير لون الموز كلما ازدادت درجة نضجه وتتغير معها قيمته الغذائية. وتعتقد الكثير من السيدات أنّ الموز الذي عليه بقع بنية ليس صالحًا للاستهلاك وغالبًا ما تتخلص منه، لكن هل تعرفين أنّ فوائد الموز تزداد كلما أصبح لونه داكنًا أكثر؟

عندما ينضج الموز، تزداد نسبة المواد المضادة للأكسدة فيه. وحين تظهر البقع البنية على القشرة، تفرز الموزة مادة اسمها ” عامل نخر الورم” وهي مادة تحارب السرطان وتقتل الخلايا التي تتكاثر بطريقةٍ غير طبيعية والتي تتحول عادةً إلى أورام سرطانية.

حقائق مفاجئة!

كلما أصبح لون الموز داكنًا أكثر، كلما ازدادت قوة وفعالية العناصر المحاربة للسرطان. وأثبتت الأبحاث والدراسات أن الموز الناضج الذي تظهر عليه البقع الداكنة هو 8 مرات أكثر فعالية في تقوية جهاز المناعة مقارنةً بالموز غير الناضج تمامًا.

يحتوي الموز من جهة أخرى على نسبةٍ عالية من النشويات الطبيعية، لكنه يحتوي أيضًا على أنزيمات تحول هذه النشويات إلى سكر مع مرور الوقت. بالتالي، تصبح نكهة الموز حلوة عندما يكون ناضجًا. هذا التغيير يجعل عملية هضم الموز أسهل على المعدة.

لا تشتري الموز الأخضر في حال توفر الموز الأصفر. انتظري أيامٍ معدودة إلى أن تظهر البقع السوداء ويمكنك من بعدها تناول الموز. انتظري لأطول فترة ممكنة حتى يزداد عدد البقع البنية فتحصلين على فوائد أكثر. عندما تظهر البقع البنية، إحفظي الموز في الثلاجة حتى لا يتعفن بسرعة!