حمية 16:8 تسمح لك بأكل كل شيء لإنقاص وزنك… تعرفي عليها

إليك رجيم الصيام المتقطّع Intermittent Fasting التي تنفّذ بعدّة طرق أبرزها حمية 16:8 أو رجيم الصيام المعكوس، حيث يقوم هذا النظام الغذائي على تحديد فترات الصيام والأكل دون أن يحرمك من مأكولاتك المفضّلة.

طريقة تطبيق حمية 16:8:

– يتطلّب منك هذا الرجيم تقسيم اليوم إلى 16 ساعة للصيام على أن يتم تناول وجبات الطعام التي تريدينها بين الساعة العاشرة صباحاً والساعة السادسة مساءً. وبعدها عليك الإكتفاء بشرب الماء حتّى صباح اليوم التالي. وعليك بإعادة هذا النظام الغذائي يومياً إلى أن تحصلي على النتائج المنتظرة.

نصائح تفيدك خلال اتّباعك لهذه الحمية

– خلال فترة الصيام، يمكنك الحصول على كوب من الشاي الأخضر مثلاً بالإضافة إلى الماء.

– من الممكن تخطي وجبة الفطور والاكتفاء بوجبتين فقط.

– تنظيم أوقات الطعام خلال الفترة المسموحة لتلافي الشعور بالجوع.

– يجب أن تحتوي وجبتك في أيام الراحة (أي الأيام التي ترتاحين فيها من الرجيم) على قدر مهم من البروتين أي حوالي 100 جرام تقريباً، كما عليك تناول نسبة بروتين كبيرة خلال فترة الحمية أيضاً.

النوع الثاني من رجيم الصيام المتقطّع: حمية 5:2

– هو كناية عن صيام لمدّة يومين يرتكز على تناول 500 سعرة حرارية كحدّ أقصى مقابل تناول الطعام بطريقة منتظمة لمدّة 5 أيّام.

عوارض رجيم الصيام المتقطّع

– الإمساك.

– الشعور بالجوع في بعض الأحيان، خصوصاً إن كنتِ لا تتناولين الأطعمة الغنية بالفيتامينات.