تجربة من الواقع: إمرأة تعالج تعب بشرتها بالمياه فقط

لا شك بأن جميع النساء والشابات يعانين أحيانا من الضغط النفسي والعملي الذي يؤثر سلباً على إطلالتهن ليبدبن متعبات لا حياة في إطلالة بشرتهن ولا لوناً مشرقاً. “سالي”، واحدة من هذه النساء اللواتي مررن بفترة عصيبة أثرت سلباً على إطلالتها، وبعدما حاولت جميع الطرق لاستعادة إشراقها أي من خلال التركيز على اعتماد الكريمات المرطبة والوقاية من الشمس والنوم لساعات كافية، لم تحصل على النتيجة اللازمة فاختارت أخيرا علاج المياه. إكتشفي كيفية الإستعانة به واستفيدي أنت أيضا من الطريقة.

بعدما اكتشفت سالي أن للمياه أهمية كبرى في تحسين مظهر البشرة وملمسها، إختارت أن تعالج علامات التعب بشرب كميات كبيرة منها الى جانب عدم التخلي عن مرطبها الخاص. فالبشرة على ما يبدو تحتاج للعناية الداخلية كما الخارجية.

فوائد شرب المياه للبشرة

ترطب المياه البشرة وتمنع إصابتها بالجفاف فتحميها من التقشرات والإكزيما والإحمرار .

تعزز المياه الدورة الدموية في البشرة، لتمنع بهتان لونها وتخفف من نسبة ظهور الهالات السوداء وبقع الوجه الداكنة.

تمنع ظهور علامات التقدم في السن المبكرة،إذ تحافظ على ليونة الجلد فتتركها رطبة ومشرقة ومفعمة بالحيوية.

إن شرب كميات كبيرة من المياه، تخفي ترهلات البشرة وتملأ خطوط التعب الرفيعة في الوجه، كما تشدها وتخفي مظهر مسامها الواسعة.

طريقة العلاج الذي اتبعته سالي

تجربة من الواقع: شابة تعالج تعب بشرتها بالمياه فقط

بعدما اكتشفت سالي جميع هذه الفوائد، قررت شرب 3 ليترات من المياه يوميا أي ما يعادل 3 قارورات كبيرة. وإضافة الى ذلك، توقفت عن تناول المأكولات المشبعة بالدهون وأدخلت الخضار والفاكهة الغنية بالمعادن والفيتامينات الى نظامها الغذائي، الى جانب أنها لم تتوقف يوما عن تطبيق كريمها المرطب وواقي الشمس.

النتيجة

بعد أسبوع فقط من العلاج، لاحظت سالي أن بشرتها بدت نقيّة جداً وأفتح لوناً مما هي عليه عادة، كما لم تعد تلحظ ظهور الهالات السوداء بشدّة، وقد بدا وجهها خالٍ من علامات التعب ومن خطوط التجاعيد الرّفيعة.