دراسة: المثلجات لا تشعرك بالبرودة بل العكس صحيح!

المثلجات هي الطعام الأحب على قلب الجميع وبخاصة في فصل الصيف ومع اشتداد الحرّ، فهي كما يشاع وسيلة للشعور بالبرودة ناهيك عن طعمها اللذيذ الذي لا يقاوم و فوائد الأيس كريم المفاجئة التي عرفناك عليها سابقًا.

لكن وبالحديث عن المثلجات كوسيلة للشعور بالبرودة، قد يفاجئك ما توصلت اليه الدراسات بهذا الشأن والتي بينت أنّ المثلجات قد ترفع من حرارة الجسم على عكس الإعتقاد الشائع!

خبر غير سارّ لعشاق الأيس كريم!
تشير الدراسات الى انّ تناول المثلجات يرفع من حرارة الجسم ولا يخفضها كما يعتقد الكثيرون اذ إنّ جسم الإنسان يولّد الحرارة والطاقة أثناء هضم المثلجات والأطعمة الأخرى الغنية بالسعرات الحرارية.

وفي الوقت الذي يعتبر فيه أنّه من المنطقي أن تساعد الأطعمة الباردة كالمثلجات وغيرها على خفض حرارة الجسم الا أنّ تأثيرها الفعلي مختلف تمامًا بسبب عملية الهضم التي يصار فيها الى تفكيك العناصر الغذائية في المثلجات والأطعمة الأخرى والتي تزيد من حرارة الجسم بالتالي.

وانطلاقًا من هنا، وللشعور بالبرودة في الأوقات الحارة ينصحك الخبراء باستهلاك المأكولات التي تتكون بمعظمها من الماء كالفواكه نذكر منها البطيخ والمانغو، البرتقال والفراولة وغيرها فضلًا عن بعض انواع الخضار كذلك الأمر كالكرفس، والخيار والخس والفلفل.