كل ما تحتاجين معرفته عن ابرة الكورتيزون للحساسية

العلاج المناعي للحساسية او ابرة الكورتيزون للحساسية، علاج طويل الامد للتخفيف من اعراض حساسية العين والتهاب الانف الارجيوالربو والحساسية تجاه عضات/لسعات الحشرات.

وبالنسبة الى المصابين بحساسية شديدة، فقد تخفف ابرة الكورتيزون من انزعاجهم وتمنحهم بعض الراحة، ولكنها قد تسبب لهم في الوقت نفسه مضاعفات كثيرة تزدادسوءاً مع تزايد عدد الجرعات.

طريقة عمل ابرة الكورتيزون للحساسية
تعمل ابرة الكورتيزن على اثباط اعراض الحساسية عن طريق مد الجسم بجرعات صغيرة وتدريجية من الستيرويدات الفعالة في محاربة التهابات الجسم عموماً والانف خصوصاً، والتخفيف بالتالي من وتيرة حدوث نوبات الحساسية.

التأثيرات الجانبية لابرة الكورتيزون للحساسية
بما ان تأثير الكورتيزون يتعدى الانف ليشمل اعضاء واجهزة اخرى في الجسم، من الطبيعي ان تتأتى عنه تأثيرات جانبية عديدة، منها القصير ومنها الطويل الامد.

من حيث المضاعفات القصيرة الامد:

الشهية الزائدة
قلة النوم
المزاجية
زيادة الوزن المؤقتة (جراء احتباس الماء في الجسم)
احمرار الوجه
من حيث المضاعفات الطويلة الامد:

مشاكل في عضلات القلب
زيادة خطر الاصابة ببعض الالتهابات
زيادة خطر الاصابة بالسكري وترقق العظام
“متلازمة كوشينغ” الناتجة عن زيادة افراز هرمون الكورتيزول
ارتفاع ضغط الدم الشرياني

والى هذه اللائحة الطويلة من المضاعفات، تأثيرات جانبية مختلفة قد تظهر في الاشخاص المصابين بامراض مزمنة الى جانب الحساسية:

ارتفاع معدلات السكر في الدم – لدى المصابين بداء السكري.
ارتفاع مؤشرات الضغط الشرياني – لدى المصابين بضغط الدم الشرياني المرتفع.
ارتفاع مؤشرات ضغط العين – لدى المصابين بالغلوكوما او الماء الازرق.
احتباس السوائل في الجسم وتفاقم اعراض المرض – لدى المصابين بفشل القلب.
البديل عن ابرة الكورتيزون للحساسية

صحيح ان ابرة الكورتيزون فعالة لعلاج الحساسية، ولكنها ايضاً خطيرة وثمة وسائل اكثر فعالية واماناً منها لهذه الغاية، ونعني بها: العلاج المناعي تحت اللسان (او القطرات الفموية للعلاج التحسسي)، ومضادات الهيستامين التي تباع في الصيدليات من دون وصفة طبية، وبخاخات الكورتيزون الانفية التي يقتصر تأثيرها على منطقة الانف بعكس الحقن.