الشمع لإزالة الشعر: الفرق بين الشمع البارد والشمع الساخن

قبل أن تختاري الطريقة الأنسب لإزالة الشعر بالشمع، عليك معرفة الفرق بين الشمع البارد والشمع الساخن. صحيح أن النوعين يحتويان على المكوّنات عينها، إلا أن الطريقة ومدى فعاليّتهما تختلف من واحد إلى آخر. في هذا المقال، سنكون دليلك الكامل لنعرّفك أكثر على الفرق بين الشمع البارد والشمع الساخن.

1- ما هو الشمع البارد؟

الشمع لإزالة الشعر: الفرق بين الشمع البارد والشمع الساخن

يأتي على هيئة شرائح، ولا يتطلّب على الإطلاق التسخين، بل هو مجهّز للإستخدام الفوريّ. يعمل هذا النوع من الشمع على إزالة الشعر الزائد في الجسم.

كيفية إستخدام الشمع البارد

حضّري بشرتك من خلال التقشير قبل يومين بواسطة الفرشاة الجافة، لتحصلي على ملمس ناعم، إذ أن شرائح الشمع البارد تتلائم مع سطح البشرة الرقيقة لتلتصق بسهولة.
بعد تجفيف البشرة، افركي الشرائح قليلا بين يديك ثم إضغطي عليها من الأسفل باتجاه نمو الشعر، ثم شدّي البشرة إلى فوق قبل إزالة الشريحة بعكس اتجاه نمو الشعر. كرّري ذلك حتّى إزالة الشعر بالكامل.
أزيلي أي شمع زائد بالمناديل المعقّمة أو زيت الأطفال.

فوائد الشمع البارد

أقل ألما من الشمع الساخن، كونه لا يسبّب أيّة حروق.
سهولة استخدام الشمع البارد في أي مكان وخصوصا عند السفر
إمكانية إيجاد شرائح الشمع بأحجام وأشكال مختلفة
إمكانية قص شرائح الشمع والتحكّم بها للتلاءم مع أجزاء الجسم المختلفة.
أسهل طريقة عند التطبيق
تقنية فعّالة مع استهلاك قليل من الشرائح

سلبيات استخدام الشمع البارد

عدم إزالة الشعر من الجذور من المرّة الأولى.
الحصول على بشرة جافة بسبب تكرار العملية عند إزالة الشعر.

2- ما هو الشمع الساخن؟

على عكس الشمع البارد، يحتاج هذا النوع من الشمع إلى التسخين باستخدام آلة خاصّة، أو بواسطة المايكروويف أيضاً. غالبا ما يتم استخدام هذا النوع من الشمع في صالونات التجميل، ويعمل على إزالة الشعر الكثيف من الجسم.

كيفية استخدام الشمع الساخن:

الشمع لإزالة الشعر: الفرق بين الشمع البارد والشمع الساخن

اغسلي المنطقة المراد إزالة الشعر منها وتجفيفها، قبل تطبيق الشمع الساخن لفتح المسام وتسهيل العملية.
بعدما تسخّني الشمع، ادهنيه بواسطة عود خشبي باتّجاه نمو الشعر وضعي قطعة الورق لمدّة 10 ثوان قبل نزعها بالاتّجاه المعاكس.

إيجابيات الشمع الساخن

سهولة إزالة الشعر من الجذور ومن المرّة الأولى بفضل الحرارة والمسامات المفتوحة.
مناسب تماما لصاحبات الشعر السميك.
إمكانية إزالة الشعر من دون تكرارها
إمكانية استخدام هذا النوع من الشمع في المنزل أيضاً

سلبيات الشمع الساخن:

التسبّب ببعض الحروق في حال تم تسخين الشمع بشكل زائد
لا تتناسب مع أنواع البشرة كافّة، خصوصا تلك الحساسة
عملية بطيئة تأخذ من وقتكِ
باهظ الثمن في حال طبّقته في صالونا
أكثر ألما مقارنة مع الشمع البارد
خلاصة القول، سواء اخترت الشمع الساخن أم الشمع البارد، فالتقنيتين فعّاليتين لإزالة الشعر، لكن طبعا يبقى هناك بعض الفروقات بينهما كما ذكرنا أعلاه. الجئي إلى الطريقة التي ترينها أنسب لنوع بشرتكِ.