أضرار العادة السرية عند الفتيات وكيفية التخلص منها

تعد العادة السرية من أخطر العادات التي قد تتعرض لها أي فتاة أو سيدة، وهي عبارة عن عملية حيوية تقوم بها المرأة لإشباع الرغبات الجنسية، تأتي عن طريق حك الأعضاء التناسلية بطريقة اصطناعية.

ويتم إجراء هذه العادة على عدة مراحل فعالة ومتدرجة داخل الجسم تبدأ بمرحلة التنبيه الحسي. إما أن تكون تلقائية أو بسبب مثير حسي كمشاهدة المواقع على الإنترنت أو التعرض لموقف حسي تلجأ إليه السيدة بالبداية كجانب من التسلية إلى أن يصل الأمر حد الإدمان.

أضرار العادة السرية

-تحدث جانباً من الاستسلام للانفعالات العصبية والقلق النفسي والشعور بالإحباط
-عادة ضارة تلحق ضراًر بالمرأة التي تمارسها؛ لأنها ترغمها على تكرارها بهدف النشوة
-تسبب العجز الجنسي أو عدم القدرة الجنسية.
-مع إدمان العادة تستمر الفتاة بالممارسة بعد الزواج؛ مما يترتب عليه مشاكل في المعاشرة الزوجية.
-التأثير على صحّة الإنسان؛ بحيث يصبح دائم القلق والتّعب والإرهاق نتيجةً لممارسته لهذه العادة.
-الآلام النفسية والقلق بسبب ممارسة فعل مخالف للدين .
-تعطيل النوم وعدم القدرة على النوم محدثة اضطرابات بالنوم .
-هناك عدد من الأضرار الخاطئة كضعف النظر والعقم ليس هناك علميًا ما يؤكد حدوث مثل ذلك.
-إضاعة وقت الفتاة أو السيدة من خلال تفكيرها الدّائم بممارسة هذه العادة.
-تسبب أضراراً كبيرة لكل من الجهاز العصبي والجهاز التناسلي.
-تتحول هذه العادة السيئة إلى إدمان تلك العادة خاصة في أوقات الفراغ،
-وتتسبب بجرح الغشاء المخاطي المهبلي .
-الإنهاك والضعف العام لاسيما إنهاك الأجهزة العصبية والعضلية مع الوقت يحدث آلام الظهر وبسبب الضغط على منطقة الظهر بقوة وأيضًا –آلام الحوض والركبتين.
-ضعف التركيز والشتات الذهني.