الخانة الأخيرة من سنة عيد ميلادك يمكنها أن تكشف الكثير من الأسرار

السنة التي يولد فيها كل واحد منها تلعب دوراً كبيراً في مسار حياته.. ولكن والخانة الأخيرة من هذه السنة لها أهميتها الخاصة. هناك عدة عناصر تمثل هذا الرقم وهذه العناصر يمكنها أن تكشف الكثير عن شخصية كل واحد منا وعن عاداته وعن الكثير الكثير من الخفايا الأخرى.

لذلك ما على كل واحدة منكن إختيار العنصر الخاص بها إستناداً الى الخانة الاخيرة من سنة ميلادها وهي كالتالي: ٠ – ١ عنصر المعدن، ٢-٣ عنصر الماء، ٤-٥ عنصر الخشب، ٦- ٧ عنصر النار، ٨-٩ عنصر الارض.

مثلاً لو إفترضنا ان سنة ميلادك هي ١٩٨٧ فحينها الخانة الاخيرة هي الرقم ٧ وبالتالي العنصر الخاص بك هو الخشب.

المعدن ٠-١

الذين ولدوا في سنوات خانتها الاخيرة هي صفر أو واحد يملكون شخصية قوية لا تنهار ولا تلين وهي تملك القدرة على مواجهة كل الصعاب مهما كان نوعها. من الشخصيات المستقلة والهادئة والتي لا تفشي بأسرارها لاحد، وحين تقرر التصرف فهي تتصرف وفق ما تراه مناسباً وليس وفق نصيحة أحد أو وفق ما يراه أي شخص آخر مناسب. همهم الأول والاخير هو العيش في محيط يسوده التناغم والوئام والحب.

يعرفون ما الذي يريدونه تماماً وبالتالي يقومون بكل ما هو مطلوب من أجل تحقيق الأهداف. في المقابل وعلى المقلب الاخر هم من النوع المتعطش للسلطة والقوة والرفاهية والحياة المترفة كما أن المال له أهميته الكبيرة في حياتهم. النقطة الاخرى السلبية في شخصياتهم هي أنهم لا يسامحون ولا يتسامحون مع الهفوات بغض النظر عن الشخص الذي إرتكبها.

الماء ٢- ٣

الذين ينتمون الى هذا العنصر يملكون الكثير من الطيبة والسحر والتعاطف مع الاخرين. يملكون خيالاً خصباً والكثير من الإبداع وهذا ما يجعله ناجحين جداً في المجالات الفنية أو في أي مهنة ترتبط بالمجال الأبداعي.

يملكون حدساً متطوراً جداً ما يجعله يتوقعون حدوث الأمور قبل ان تحدث فعلاً. ولكنهم من النوع الذي يمكن القول بانه يعاني من هوس كبير جداً بالتفاصيل التي يمنحونها عناية فائقة للغاية، الهوس هذا يمكنه أن يحول حياتهم الى جحيم أحياناً.

النار ٦- ٧

الذين ينتمون الى عنصر النار هم من النوع المغامر ولكنهم يميلون الى التهور في قراراتهم. يعانون من عادة سيئة تجعلهم يقفزون من دون أن يفكروا جيداً بما يقومون به. ولكنهم بشكل عام يملكون شخصيات ساحرة رغم تهورهم فيها الكثير من العفوية وبالتالي يتمكنون وبشكل دائم من جذب الاخرين إليهم.

الأرض ٨- ٩

الذين ينتمون الى عنصر الارض يملكون شخصيات يمكن الإعتماد عليها كما انهم من النوع الطموح جداً. هم أبعد ما يكون عن التهور لانهم يفكرون الف مرة قبل حسم أمرهم أو حتى قبل القيام بأي خطوة.. وهم لعلهم لم يقدموا على أي تصرف جنوني في حياتهم.

يحبون النظام والروتين وبالتالي لديهم جدولهم الخاص الذي يعيشون وفقه. بالنسبة اليهم المجهول مرعب ويحاولون عدم التفكير بغموض الأيام القادمة وبالتالي يحاولون تفادي أي فوضى محتملة من خلال التخطيط الدقيق لكل شيء ووضع الخطط والجداول والإلتزام بها.