تحديث جديد من “واتساب” يسرق معلوماتك ويدمر هاتفك! إحذري منه

صحيح أنه بات من المستحيل، بالنسبة لك، وللعدد الأكبر من الاشخاص في العالم أجمع، التخلي عن تطبيق “واتساب” الحيوي لحياتك اليومية ولتسهيل كل أمورك، من مهنية وعاطفية واجتماعية.

إلا أن هذا لا يمنع من ضرورة الحذر الشديد لناحية كل التحديثات التي يقوم بها هذا التطبيق خصوصاً لناحية سرقة المعلومات الخاصة بك وانتهاك خصوصيتك، في ظل الفورة التكنولوجية الحاصلة في يومنا هذا.

وفي هذا السياق، حذر تقرير بريطاني من تحديث هو “الأخطر” منذ إطلاق تطبيق التراسل الفوري “واتساب”، لافتا الى أن تحديثا مزيفا لهذا التطبيق بدأ ينتشر بصورة “مرعبة”.

ونبه التقرير من أن هذا التحديث يمكنه أن يدمر أي جهاز ذكي ويسرق كل المعلومات الخاصة والبنكية، الخاصة بالمستخدم.

فقد انتشر مؤخراً تحديثا للتطبيق، يحمل اسم “واتساب بلس”، ولكن خبراء حذروا من أنه برمجية خبيثة، خصوصاً أنه ليس موجوداً على المتاجر الإلكترونية “غوغل بلاي” أو “آب ستور”.

ويوقع هذا التحديث المستخدمين في فخه من خلال إغرائهم بأن “واتساب بلس” يمكنه أن يشغل 4 حسابات في وقت واحد على التطبيق.

وكشف التقرير أنه عندما يحمل أي مستخدم “واتساب بلس” المزيف، يظهر له إخطارا بضرورة الموافقة على الشروط والأحكام، ليتم متابعة تحميل التطبيق. وبمجرد ضغط الموافقة، تظهر رسالة للمستخدم بأن التطبيق مستخدم فعلا على جهازه، وتختفي نسخة “واتساب بلس”، ويتم نقل المستخدم إلى صفحة ويب مكتوبة بالكامل باللغة العربية.

وهنا يصبح التطبيق قادراً على سرقة كل معلوماتك الشخصية.

وأعلن التقرير أن هذا التطبيق المزيف مصدره شخص عربي يدعى “أبو”، من دون تحديد هويته أو لأي بلد يتبع.